بيكنباور: تذاكر المونديال مصدر قلق للجنة المنظمة حتى نهاية البطولة

بيكنباور: تذاكر المونديال مصدر قلق للجنة المنظمة حتى نهاية البطولة

لا تزال التذاكر مصدر القلق الأكبر لمنظمي كأس العالم المقبلة التي ستقام في ألمانيا مع بداية العام الذي ستقام خلاله النهائيات بعدما وصلت الطلبات إلى نحو مئة ألف طلب في حين تضعف احتمالات تراجع البعض عن تذاكرهم لتخفيف هذا النقص الكبير. وقال فرانز بيكنباور رئيس اللجنة المنظمة للبطولة خلال حفل استقبال يوم الجمعة «ستبقى مشكلة التذاكر ضمن اختصاصاتنا حتى يطلق الحكم صفارته ايذانا ببدء المباراة النهائية للبطولة».

وأضاف بيكنباور «كنت اعتقد مثلا أن انغولا.. وبعد الحرب الأهلية الطويلة وما كلفتها من خسائر ربما تعيد بعضا من التذاكر. لكن ذلك لم يحدث. الكل يريد مزيدا من التذاكر».

ويغلق فتح باب بيع آخر دفعة من التذاكر وهي 250 ألف تذكرة في 15 من يناير الجاري. وسيتم إجراء قرعة هذه الدفعة من التذاكر في 31 من يناير الجاري مما يعني أن كثيرا من المتقدمين سيشعرون بخيبة أمل لعدم تمكنهم من الحصول على التذاكر التي تقدموا لشرائها.

وتنطلق كأس العالم المقبلة في ميونيخ في التاسع من يونيو المقبل وتختتم في التاسع من يوليو التالي في العاصمة الألمانية برلين. ويشارك في النهائيات المقبلة 32 منتخبا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات