يوسف السركال: الداعم الأكبر للرياضة والرياضيين وخسارتنا فيه كبيرة

يوسف السركال: الداعم الأكبر للرياضة والرياضيين وخسارتنا فيه كبيرة

صورة

عبر يوسف السركال رئيس مجلس إدارة اتحاد كرة القدم عن تأثره البالغ وحزنه لوفاة المغفور له الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم رحمه الله وقال ان الفقيد كان الداعم الأكبر للرياضة والرياضيين في كل المجالات وأياديه بيضاء على كل الإنجازات التي حققتها رياضة الإمارات خلال السنوات الماضية سواء على الصعيد المحلي أو القاري أو الدولي.

وأضاف السركال قائلاً ان المغفور له يعتبر من أهم المسؤولين الذين تعاملت معهم خلال مسيرتي الرياضية فخلال فترة رئاستي لمجلس إدارة نادي الشباب كان الداعم الأكبر لكل الانجازات التي حققها النادي خلال هذه الفترة سواء من بطولات محلية أو خليجية حيث فزنا ببطولة التعاون الخليجي للأندية الأبطال بفضل دعمه اللامحدود للنادي وتوجهاته السديدة لنا باستمرار.

وقد استمر دعم الفقيد اللامحدود للرياضة حينما توليت مهمة رئاسة مجلس إدارة اتحاد الكرة تواصلت مكارم الفقيد ودعمه الكبير للاتحاد من أجل تسيير أنشطته بشكل لائق وبصمات المغفور له مع كرة القدم عديدة ولا تحصى وأتذكر منها دعمه الكبير للمنتخب الوطني خلال مشاركته في بطولة كأس العالم عام 90 في ايطاليا واستقبال الفريق بقصره وتكريمه بشكل لائق..

إضافة إلى حضوره افتتاح نهائيات آسيا عام 96 وكان الفقيد دائم التوجهات والنصح لنا من أجل الرقي باللعبة ووصولها لمكانة لائقة محلياً وعربياً ودولياً مما يشير إلى اهتمام سموه الدائم بالرياضة والرياضيين ليس في كرة القدم وحسب وإنما في كل الألعاب حتى احتلت الرياضة مكانة لائقة

فقد كان مرجعنا الذي نلجأ إليه دائماً حينما نكون في حاجة لرأي ودعم سموه. وبدون ادنى شك فإن خسارتنا له كرياضيين كبيرة ومصابنا جلل لوفاة سموه تغمده الله برحمته الواسعة وإنا لله وإنا إليه راجعون.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات