على رأسها الأرجنتيني ميسي والغاني فريدي أدو

عشر مواهب شابة تستحق المشاهدة في مونديال 2006

صورة

ملاعب كرة القدم عامرة بعدد كبير من المواهب الشابة والنجوم الجدد الذين ينتظرون الفرصة للتألق والابداع مع منتخبات بلادهم المتأهلة لمونديال 2006 وينتظرهم عشاق الكرة حول العالم للاستمتاع بفنونهم الجديدة. ويقف على رأس هذه القائمة الارجنتيني الشاب لونيل ميسي نجم وسط فريق برشلونة الاسباني والوحيد القادم من احدى اقوى ثلاث بطولات دوري.

ووقع الاختيار على عشرة من هؤلاء يتوقع لهم النقاد الظهور بمظهر مشرف خلال المونديال فمن منهم يعتلي عرش الكرة..؟ كما درجت العادة عند ظهور نجم جديد يشبهه عشاق الكرة ببيليه الجديد او مارادونا بعد ختام المونديال.

* ليونيل ميسي الأرجنتيني ونجم برشلونة الإسباني

اطلق عليه لقب مارادونا الجديد وهو لقب منحه له الاسطورة نفسه وبالفعل اذهل الجمهور والمدافعين بالدوري الاسباني هذا الموسم. بعد ان استولى على خانة اللاعب لودفيغ غولي في التشكيلة الاساسية استطاع ازاحة الهالة التي صاحبت حضور البرازيلي روبينيو من سانتوس الى ريال مدريد خصوصا بعد فوز الفريق الكاتالوني على الريال بثلاثة اهداف نظيفة.

ورغم ان سافيولا هو الذي يلعب زميلا لهرنان كريسبو في هجوم الارجنتين إلا ان الامور قد تتغير في اية لحظة اذا واصل ميسي تألقه الحالي.

* فريدي أدو الأميركي ولاعب فريق دي سي يونايتد

ربما يكون ادو اكثر الشباب اثارة للاعجاب في عالم كرة القدم ورغم انه في السادسة عشرة الا ان المهاجم الاميركي الاسمر مطلوب بشدة من كبريات الاندية الاوروبية ومطلوب كذلك من المنتخب الاميركي والغاني كونه غاني الاصل ومازال عقده مع دي سي يونايتد ممتد لاربعة مواسم مقبلة يتوقع بعدها الانتقال الى احد اندية اوروبا في صفقة ضخمة وهو عضو في تشكيلة المدرب بروس ارينا للمشاركة في مونديال المانيا هذا الصيف.

* نيما نجا فيديك لاعب فريق سبارتاك موسكو والمنتخب الصربي

هو افضل مدافع يلعب خارج مسابقات الدوري القوية في اوروبا ويلعب دوراً فاعلا مع دفاع منتخب بلاده الذي لم يدخل مرماه سوى هدف واحد طوال التصفيات. فيديك مطلوب بشدة من اندية ليفربول ومانشستر يونايتد لكن ناديه سبارتاك موسكو لا يشكو من قلة المال وحدد مبلغ 14 مليون يورو ثمنا له في بورصة النجوم.

* الإيفواري يحيى توري نجم اولمبياكوس اليوناني

هو الشقيق الاصغر لكولوتوري نجم الارسنال اللندني وهو لاعب وسط قوي لا يرحم خصومه ولديه مهارات تقنية لا تحصى. بينما تبحث اندية مانشستر يونايتد وارسنال وريال مدريد عن بديل لكل من روي كين مع الاول وباتريك فييرا مع ارسنال وكلود ماكيليي مع ريال مدريد تبدو حظوظ توري واسعة في الالتحاق باحداها خلال يناير الجاري شهر الانتقالات.

* الفرنسي ريو مافوبا نجم فريق بوردو

تأكدت نجومية مافوبا الصاروخية بعد ان اكد المدرب دومينيك ضمه لتشكيلة منتخب الديوك في مباراة ايرلندا المصيرية خلال التصفيات المونديالية ويشبهه النقاد بالفرنسي الاخر باتريك فييرا ويعتبرونه خليفته المنطقي في المنتخب الفرنسي ورغم حداثة سنه في عالم النجومية الا ان اماله تبدو اكبر من ناديه الحالي بوردو معلقا : يوفنتوس هو فريق احلامي ولا امانع في اللعب لارسنال او ريال مدريد.

* سيرجيو أغويرو الارجنتيني لاعب انديبندينت

لمنح القارئ فكرة عن قيمته تقول التقارير من اسبانيا وانجلترا الاسبوع الماضي ان فريق فياريال يسعى لجمع 18 مليون جنيه استرليني «27 مليون يورو» مقابل خدمات الشاب ذو السابعة عشرة مهاجم فريق انديبندينتي .وبعد مقارنته بالبرازيلي روماريو يأمل سيرجيو في الحصول على فرصة في تشكيلة المدرب الارجنتيني بيكرمان المسافرة للمشاركة في مونديال المانيا خصوصا بعد ان امتدحه المدرب مؤخرا.

* روميو كاستيليني ـ هولندا وفريق فينوود

بعد انتقاله من فريق دين هاغ الى فينوود صيف 2004 اثبت كاستيليني احد مواليد جزيرة سورينام خطورته وانه جناح موهوب يحرز الاهداف بحرية وغزارة وبديل قادر على سد خانة اريغان روبن مع المنتخب الهولندي وهو طويل القامة ويتمتع بالسرعة والرشاقة مع القوة.

* الإنجليزي تيو والكوت لاعب ساوثهامبتون

يشارك والكوت ذو الستة عشر عاما مع فريق الساحل الجنوبي وفرض نفسه على الساحة الكروية في انجلترا بقوة من خلال اهدافه الاربعة خلال اول عشر مباريات له هذا الموسم وهو يملك لمسة سحرية وسرعة عظيمة لفتت انتباه خوسيه مورينيو امبراطور التدريب مع تشلسي اللندني وكذلك ارسنال ومانشستر يونايند.

يبلغ ثمنه في بورصة النجوم 18 مليون يورو وان كان مدربه جورج بيرلي متمسكا به حاليا.

* الأرجنتيني خافير ماشيرانو لاعب كورينتيانز

انتقل نجم الوسط القوي ماشيرانو من ريفر بلايت الى نادي كورينتيانز البرازيلي الشهير بكرمه في الانفاق على شراء النجوم الصيف الماضي ولعب دوراً فعالا في فوزه بالكأس البرازيلي. ورغم ضآلة قامته الا انه في غاية القوة وبالفعل يستهوي.. ادارة ارسنال واتليتيكو مدريد كذلك ورد ذكر اسمه كبديل لروي كين في صفوف مانشستر يونايتد.

* التوغولي إيمانويل أديبايور ـ موناكو

سريع وماهر وان كان لا يتمتع بقامة نواكو كانو وبزغ نجمه بقوة مع منتخب توغو خلال التصفيات المؤهلة الى مونديال 2006 وساهم في تأهل بلاده المذهل الى المانيا واذا واصل ابداعه ومستواه المميز فلاشك ان مصيره الانتقال الى احد اندية اوروبا الكبرى سريعا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات