فريد علي:

الاهتمام بالرديف لا يقل عن الأساسيين

يتفق الحكم رقم »1« بالدولة فريد علي مع وجهة نظر زملائه ويقول ان الفكرة جيدة من حيث اختيار كفاءات تحكيمية تقوم بادارة البطولات والمباريات القوية ويتم توفير برنامج تدريب واعداد جيد لهم يصقل من خبراتهم ومهاراتهم ولكن لابد من المحافظة على عناصر الرديف لهم حتى يكون لدينا صف ثان كفؤ لا يقل كفاءة ولا خبرة عما سبقوهم في هذا المجال ونضمن بوجوده تواصل الاجيال.

وارى ان مطلب زملائي من الحكام الدوليين عادل تماما لانه طالما وصل لمرتبة دولية ونال الشارة لابد ان تتاح له فرصة المشاركة في ادارة المباريات الخارجية والا اقتصر دورهم على التحكيم المحلي فقط وهذا لن يفيدهم ولا يفيد الطموحات المرجوة بالارتقاء بمستواهم

ومن الطبيعي ان تسند لهم ادارة مباريات في بطولات الاندية ومنتخبات المراحل السنية حتى تزداد خبراتهم وتصقل مواهبهم لانه بالفعل هناك حكام على مستوى جيد بالقائمة ولابد من اعدادهم ليكونوا في المستقبل من حكام النخبة وهذا لن يتم الا من خلال ادارتهم للمباريات الخارجية.

ونحن لا نمانع ان تقتصر مشاركتنا على بطولات فئة الرجال والنهائيات للبطولات القارية على ان يمنح زملائنا ادارة باقي المباريات ويكون ذلك من خلال لائحة منظمة من قبل الاتحاد الاسيوي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات