النجمة يهزم الريان 2/صفر في لقاء «الشد العصبي» ويتصدر الدوري

النجمة يهزم الريان 2/صفر في لقاء «الشد العصبي» ويتصدر الدوري

حقق فريق النجمة فوزا مهما على الريان (2/صفر)، ليتربع على صدارة الترتيب العام للدوري اللبناني لكرة القدم مؤقتا، حيث يمني النجماويون النفس بأن يعرقل طرابلس الأنصار حتى يحتفظوا بالصدارة،

أقيمت المباراة يوم أمس الأول على ملعب صور البلدي بحضور 1800 متفرج، ضمن إطار الأسبوع الثامن للدوري اللبناني لكرة القدم، وبهذا الفوز تربع النجمة على الصدارة برصيد 18 نقطة، والريان في المركز 8 برصيد 7 نقاط.

في المباراة، جاء أداء النجمة قويا في شوطها الأول حيث استطاع تسجيل هدفي المباراة في أول 11 دقيقة من المباراة، لكن وتيرة النجمة خفت في شوطها الثاني، وأهدر النجمة العديد من الفرص وكان الفضل في ذلك تصدي حارس الريان محمد عثمان لها،

أما الريان فكان في حالة شد عصبي، فاحتساب ضربة جزاء ضده في الدقيقة 3 من عمر المباراة والاحتجاج على صحة احتسابها من ثم الاعتراض على قرار الحكم بإعادة تنفيذها بعد صد الحارس لها، والاعتراض على الهدف الثاني لنجمة بداعي لمسة يد على مهاجم النجمة اكر مغربي،

كان لكل ذلك التأثر السلبي على اللاعبين الذين انسحبوا لبعض الوقت من المباراة بناء على طلب إدارة الفريق بذلك، وبدا الريان عنيفا في المباراة وتوتر اللاعبين كان واضحا، لكنه عاد في الشوط الثاني قدم أداء جيدا لكنه لم يفلح في تسجيل أي هدف.

وافتتح عباس عطوي (د3) التسجيل للنجمة عن طريق ركلة جزاء بعد إعاقة لاعب الريان محمد شكر لمهاجم النجمة أكرم المغربي داخل منطقة الجزاء، وكان موسى حجيج أضاع نفس ركلة الجزاء التي صدها حارس الريان، فقرر الحكم إعادتها بعد أن تخطه لاعبو الريان خط الجزاء أثناء تنفيذ موسى لركلة،

وبعد تسجيل عطوي هدف النجمة الأول طلب نائب رئيس نادي الريان علي دياب بانسحاب فريقه من الملعب ولكنهم عادوا ودخلوا بعد 4 دقائق، وبعد 8 دقائق سجل النجمة هدفه الثاني عن طريق لاعبه الشاب أكرم مغربي أبرز لاعبي النجمة في هذه المباراة، ففي الدقيقة (11) يقطع أكرم المغربي الكرة،

ويمررها إلى علي واصف الذي يمرر لي حجيج ليرفعها إلى المغربي الذي يتابعها داخل المرمى، واحتج إداريو الريان مجدداً بحجة أن المغربي قطع الكرة بيده قبل أن يمررها على علي واصف.

بيروت ـــ حسين عبدالمجيد

طباعة Email
تعليقات

تعليقات