الحكم الدولي غابش رداً على المنتقدين:

لم أتحامل على الوصل ولم أجامل الشباب ما حدث أمر مؤسف ويحتاج لوقفة حازمة

أكد الحكم الدولي لكرة السلة يعقوب غابش في لقاء مع «البيان الرياضي» أنه راض تماماً عن القرارات التي احتسبها في لقاء الشباب والوصل الذي اقيم الاربعاء الماضي على الصالة الخضراء ضمن الجولة العاشرة لبطولة الدوري العام وتعجب من حملة الانتقاد والهجوم غير المبرر الذي تعرض له من الجهازين الفني والإداري للوصل وخاصة من كابتن الفريق خليفة الشيبة بعد أن قام بطرده واستبعاده لعدم الأهلية في بداية الشوط الثاني وذكر أن اللاعب خرجت منه كلمات جارحة للغاية في حقه وأصدر بعض الإشارات غير المسؤولة.

وأضاف غابش قائلاً: لم أتحامل على الوصل كما قيل وليست لي أي مصلحة مع الشباب أو أي ناد آخر وأحاول قدر جهدي تطبيق القانون وإعطاء كل ذي حق حقه وللعلم قبل الأحداث المؤسفة التي جرت كان هناك شد عصبي من الفريقين نظراً لحساسية المباراة خاصة من جانب الوصل وحتى اذا افترضنا أن هناك قراراً خاطئاً وهذا أمر وارد فإن ما حدث أمر يحتاج وقفة حازمة بعد أن أصبح التحكيم الشماعة التي يعلق عليها البعض الاخطاء والفشل وكان الاجدى بالمسؤولين في الجهازين الفني والإداري تهدئة ثورة اللاعب وليس بمساندته في الهجوم على القرارات التحكيمية.. وانني اعتبر مباراة الشباب والوصل بصرف النظر عمن فاز بها هي أنجح وأفضل مباراة ادرتها هذا الموسم ومقتنع تماماً وضميري مرتاح لكل القرارات التي اتخذتها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات