مدرب السباحة: خويطر قادر على الفوز بذهبية الآسياد

مدرب السباحة: خويطر قادر على الفوز بذهبية الآسياد

أكد الاسترالي غريغ هودغو مدرب منتخبنا للسباحة انه يشعر بخيبة أمل رغم فوز السباح خويطر سعيد بالميدالية الفضية الثانية في بطولة غرب آسيا. وقال لقد كان بإمكان خويطر الحصول على الميدالية الذهبية، لو عرف كيفية التعامل مع اللحظات الحاسمة من السباق، والتزم في التدريبات خلال الفترة الماضية، حيث وضح تأثر مستواه بالابتعاد عن التدريبات فترة طويلة، بعدما انقطع عن التمارين منذ شهر رمضان المبارك.

واعتبر غريغ أن خويطر من السباحين الجيدين، لكن يتوجب عليه الحصول على المزيد من الجرعات التدريبية، خاصة على مستوى القوة البدنية، من خلال التدريب في صالة الحديد. وتابع قائلاً: في الدول المتقدمة على مستوى السباحة، يحصل السباح على فرصة التدريب 10 مرات في الماء، إلى جانب التدريب 3 أو 4 مرات أسبوعياً في النادي الصحي، بينما نجد أن السباح الإماراتي لا يتدرب 5 مرات أسبوعيا.

ورأى المدرب الاسترالي أن السباح خويطر قادر على الفوز بذهبية "الآسياد" لو عرف كيفية استغلال القدرات التي يتمتع بها، وحافظ على التدريبات المتواصلة، وتنفيذ البرنامج الذي تم إعداده من قبل اتحاد السباحة.

وتطرق غريغ إلى واقع اللعبة قائلا: تحتاج السباحة إلى ثورة تغيير شامل، سواء على مستوى البرامج التدريبية، أو لدى الفكر الثقافي الرياضي للأهل، فالسباحة تختلف عن بقية الرياضات الأخرى، فهي تحتاج إلى التدريب المتواصل وطوال أيام السنة، وليس لفترة محددة، لان أية فترة توقف تؤثر سلبا على أداء ومستوى السباح.

وأردف قائلا إن هناك تغييرات كبيرة طرأت على مستوى السباحة في دول مجلس التعاون الخليجي، بعدما بدا الاهتمام والتركيز عليها أكثر من السابق، في ظل قدرة السباح الخليجي على تحقيق الانجازات، ففي قطر هناك العديد من السباحين الجيدين الذين يحصلون على فرصة التدريب المتواصل، بينما نجد أن الكويت قامت بإرسال 9 لاعبين إلى الولايات المتحدة الأميركية للحصول على التدريبات إلى جانب ارتباطاتهم الدراسية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات