مصر تمنع المنقبين المتورطين في السرقة من العمل بالآثار

الاثنبن 18 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 19 مايو 2003 اعلن فاروق حسني وزير الثقافة المصري امس في القاهرة بمناسبة اعادة خمس قطع اثرية فرعونية مسروقة من احد المتاحف الاميركية وسادسة من كندا انه «تقرر منع المنقبين الاجانب الذين ساهموا في سرقات اثرية من العمل في الاراضي المصرية». وقال حسني في مؤتمر صحافي في المتحف المصري «اشعر بسعادة بالغة كلما استطعنا اعادة قطعة اثرية سرقت ونحن هنا نشكر متحف «مايكل كارلوس» التابع لجامعة ايموري في مدينة اتلانتا الاميركية على مبادرته باعادة اربع قطع اثرية انتزعت من مقبرة سيتي الاول (والد رمسيس الثاني) في وادي الملوك عام 1860». وتابع «ونحن مصرون على استرجاع كل الاثار التي سرقت من مصر بعد عام 1972 على اساس اتفاقيات المنظمة الدولية للتربية والثقافة والعلوم (اليونيسكو) ومفاوضة المتاحف العالمية لاعادة القطع المنزوعة من المقابر خصوصا تلك الموجودة في وادي الملوك خلال القرنين 18 و19». ا. ف. ب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات