خلايا جذعية لعلاج سرطان الدم

الاحد 17 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 18 مايو 2003 نجح فريق أطباء مستشفى «تونغجي» بمقاطعة هوبي وسط الصين في التوصل الى علاج جديد لمرض اللوكيميا (سرطان الدم) باستخدام تقنية حديثة يتم في اطارها استزراع خلايا جذعية مكونة للدم من غير نخاع العظام فيما يمثل انجازا علميا غير مسبوق يفتح أبواب الأمل على مصراعيها أمام الملايين من مرضى سرطان الدم والذي يحتل المركز الثالث على قائمة الأورام السرطانية المسببة للوفيات على مستوى العالم بعد سرطان الكبد وسرطان القولون. وأكد الدكتور شين وو مينغ رئيس الفريق الطبي بالمستشفى ان مرضى اللوكيميا لن يعودوا بحاجة الى تلقي جرعات كبيرة من العلاجات الاشعاعية والكيماوية لابادة الخلايا السرطانية في الجسم قبل اجراء جراحة استزراع خلايا طبيعية مكونة للدم وهو ما يؤدي بالتبعية الى تقليل المضاعفات الخطيرة والآثار الجانبية السلبية الناجمة عن تلقي مثل تلك الجرعات العلاجية. وأوضح الطبيب الصيني ان التقنية الجدييق تشتكز على استزراع خلايا جذعية مكونة للدم مستخلصة من الدم المسحوب من الوريد بعيدا عن نخاع العظام وهو ما يوفر علاجا ناجعا لمرضى اللوكيميا الذين لا يجدون خلايا جذعية مكونة للدم تتلاءم مع فصيلة دمائهم. ـ أ.ش.أ

طباعة Email
تعليقات

تعليقات