وسيلة مبتكرة لتجنب حوادث القطارات

الخميس 14 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 15 مايو 2003 توصل مهندسون اميركيون الى طريقة مبتكرة لمنع حوادث القطارات التي تقع نتيجة التواء خطوط السكك الحديدية. ويقوم هذا الاسلوب الجديد في المعالجة على حساب وقياس دقيق بحجم الضغط الواقع على الخط الحديدي الذي يمشي فوقه القطار وذلك عن طريق الضغط عليه كي يهتز وقياس حجم ومقاس الاهتزازات. ويقوم المهندسون بذلك الأمر عن طريق فصل مشبكين من المشابك التي تمسك وتربط الخط بالعوارض المعدنية المثبتة به، واستخدام جهاز هز كهرومغناطيسي من اجل هز القسم الحر القصير من الخط بدرجة 200 هيرتز. ويأتي هذا الاسلوب لعلاج المشكلات التي تتعرض لها خطوط السكك الحديدية في الطقس الحار الذي يزيد خلاله الضغط الذي يتعرض له خط السكك الحديدية عندما يحاول ان يتمدد في ظل الحرارة الحالية التي يواجهها، وعندما يتجاوز حدا معينا من التمدد، فإن الخط يحدث له التواء عندما يمر عليه القطار مما يتسبب في وقوع العديد من الحوادث. ومن خلال الترددات الخاصة بالاهتزاز الذي يحدث للخط ويتم قياسه عن طريق جهاز خاص بذلك، يتم التعرف على قدر الضغط الذي يمكن ان يتحمله الخط وبالتالي تطويقه لتحمل حجم الحمل الواقع عليه ومن ثم تجنب الحوادث التي تنتج عن التواء هذه الطرق. يذكر ان الولايات المتحدة عانت من 44 حادثة قطار عام 2001 نتيجة التواء خطوط السكك الحديدية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات