مركز زايد يستضيف خبيرة من معرض الفن المعاصر في نيويورك

الاربعاء 13 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 14 مايو 2003 قالت سوهيون بال، من معرض الفن المعاصر بنيويورك في محاضرة ألقتها بمركز زايد للتنسيق والمتابعة، ان اقتناء الاعمال الفنية يعتمد على تحديد الاولويات ومدى تمتع المرء بثقافة متميزة ووعي فكري بغض النظر عن مستواه الاقتصادي والاجتماعي، مؤكدة ان اقتناء هذه الاعمال لا يقتصر على الطبقة الغنية والمتوسطة. واشارت الى ان الانسان يستطيع ان يفهم المعاني التي تتضمنها الاعمال الفنية دونما حاجة الى اكتساب مهارة فنية خاصة. وتحدثت عن الاعمال الفنية المعاصرة التي تهتم بتجسيد الطبيعة من خلال لوحات للخيول العربية والازهار والطيور وغيرها من الرموز التي تبرز المدلولات غير المنظورة لهذه الطبيعة. كما تناولت تجربتها الفنية في جمع اللوحات التي تعبر عن آفاق جديدة وطيف واسع من الاساليب المجردة والتمثيلية، وتعكس قيما خالدة ومعاني ابداعية ترمي الى بث رسالة من خلال الصور والاشكال والالوان. وكانت اللوحة الفنية التي عرضتها امام الحضور، لحصان عربي يستعد للمشاركة في سباق من روائع اعمال براين ماكينون، فقد بدأ هذا الفنان لوحته برسم ارضية خشبية غطاها برسوم بارعة الالوان لكي يصل الى النسيج واللون الذي يريد. أبوظبي ـ مكتب «البيان»:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات