مصرية تستنجد بالجيران خوفاً من إصابة صينية بـ «سارس»

الاربعاء 13 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 14 مايو 2003 كادت فتاة صينية مقيمة بالقاهرة منذ فترة طويلة وتعمل مندوبة اعلانات أن تلقى «علقة ساخنة» في أحد الأحياء الشعبية بمنطقة العمرانية في الجيزة بسبب مرض الالتهاب الرئوي اللانمطي (سارس). كانت الفتاة الصينية تعرض بعض أنواع البضائع على احدى الموظفات في شقتها، وعندما علمت الموظفة ان المندوبة «صينية الأصل» صرخت واتهمتها بالاصابة بفيروس (سارس) القاتل، تجمع الجيران وقاموا بحبس الفتاة في سطوح المنزل إلى أن حضرت الشرطة واصطحبتها إلى قسم العمرانية وتم اجراء الكشف الطبي عليها وتأكد عدم اصابتها بمرض (سارس).

طباعة Email
تعليقات

تعليقات