آيات من القرآن الكريم في افتتاح البرلمان الاسكتلندي

السبت 9 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 10 مايو 2003 في سابقة هي الاولى من نوعها في تاريخ البرلمان الاسكتلندي فقد تلا الطالب خالد العويسي رئيس مجلس الطلبة في معهد آل مكتوم في اسكتلندا، آيات من الذكر الحكيم في حفل افتتاح الجلسة الاولى للبرلمان الاسكتلندي بعد الانتخابات والتي حضرها الامير تشارلز ولي عهد المملكة المتحدة. وحضر حفل افتتاح البرلمان في مدينة ادنبرة الاسكتلندية الى جانب الامير تشارلز عدد من كبار المسئولين والشخصيات السياسية والدينية والاكاديمية في اسكتلندا بالاضافة الى البروفيسور عبدالفتاح العويسي رئيس معهد آل مكتوم للدراسات العربية والاسلامية والبروفيسور مالري ناي نائب رئيس المعهد. وقد سمح للطالب العويسي ترتيل ثلاث آيات من سورة الحجرات واعتبرت هذه البادرة رمزاً للتعايش والوئام بين المسلمين والمسيحيين ليس على مستوى اسكتلندا وحسب بل على المستوى العالمي. وعلق المراقبون على هذه الخطوة بأنها سابقة تاريخية مهمة ان تتضمن المراسم الرسمية لافتتاح برلمان في اوروبا تلاوة آيات من القرآن الكريم ووصفوها بأنها تشكل اسهاماً كبيراً في توثيق العلاقات بين المملكة المتحدة والعالم الاسلامي من جهة وبين الجالية المسلمة والشعب الاسكتلندي خاصة والبريطاني عموماً. ويذكر ان معهد آل مكتوم للدراسات العربية والاسلامية الذي افتتح في مدينة دندي الاسكتلندية يحظى باحترام وتعاون ومؤازرة كافة الجهات الرسمية في اسكتلندا خاصة من قبل البرلمان ورئيسه السير ديفيد ستيل الذي اشاد بتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية والصناعة مؤسس معهد آل مكتوم ورعاية سموه وحرصه على بناء وتوثيق التعاون العلمي والروحي والانساني بين المسلمين والمسيحيين على كافة المستويات ليظل التسامح والتعايش رمزين للتواصل الاجتماعي بين شتى الطوائف والأديان. كتب وليد العارضة:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات