مجاراة لقصيدة (بحور) للشاعر (فزّاع)

السبت 9 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 10 مايو 2003 شعر : عزّام حرّكت فيّه نايمات الأحاسيس معنيً جديدٍ ما اعتقد قبلك انداس وخلّيتني ما بين هاجس ورمّيس (فزّاع) يا رافع إسم قب الافراس كنّك تنقّي من ثمار المغاريس بْيوت تضربها وتر كلّ حَسّاس صعبه على أهل القلوب المغاميس وِتْذكِّر اللي من هوى الزين منحاس ينّك على ذوقك عسافٍ معانيس وامسن لي بليلي مثل ضو الاقباس واحْيَن لي بقلبي علومٍ مداريس والشوق يطرد مِ المحبّين الاعماس وامسيت باشواقي فْـ .. ضمن المحابيس وجند المحبّه يا فتى الجود حِرّاس عن لى ذبحني بالعيون النواعيس غرٍ جماله فاق عن كل مقياس حبّه وسط قلبي مأسَّسْ تأسّيس ولا ينّزع إلاّ مَعَ نزع الانفاس متمركزٍ بين الضلوع المقاويس وشربت من ودّه بكاسٍ باثر كاس وعنّي ابتعَدْ من ذي الوفوق المناحيس يا حيف من وقتٍ طواريه عِكّاس وامسيت من عقبه فْـ .. هموم وتواعيس وقلبي يحمَّسْ من فراقه بمحماس واهيم في بَرٍ خلي م الحواسيس واسعى لخاطرهم على حمر الاطعاس ودّي أخفّف من عظيم الهواجيس واترجم احساسي على بيض الاطراس وكل الرجاوي اليوم عادن مفاليس وعادت بي الذكرى لمدماي الالعاس حرّكت يا (فزّاع) كل الأحاسيس وادميت فيّه الجرح يا طيّب الساس

طباعة Email
تعليقات

تعليقات