الإفراط في الوجبات السريعة يصيب الأطفال بأمراض خطيرة

الجمعة 8 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 9 مايو 2003 يمكن أن يؤدى الافراط في تناول الحلوى والمشروبات الغازية والوجبات السريعة وغيرها من الاطعمة الغنية بالدهون إلى إصابة الاطفال بالعديد من الامراض الخطيرة. ويقول توماس فيندل طبيب الاطفال من ميونيخ إن الطفل البدين يمكن أن يعاني من مشكلات مشتركة خطيرة ومن آلام في الظهر. كما يمكن أن تؤدى الوجبات السيئة إلى إصابته بالحساسية ناهيك عن صعوبات في التركيز الذهني. وإذا لم يتخلص الطفل من الزيادة في وزنه فإنه قد يصبح معرضا لخطر الاصابة بمرض البول السكري في مرحلة لاحقة إضافة إلى تكلس الاوعية الدموية ومرض النقرس. ويقول الدكتور فيندل انه يتعين ان يعتاد الاطفال في سن مبكرة على تناول الوجبات في أوقات منتظمة وعدم تناول كميات كبيرة من الطعام بين اوقات هذه الوجبات. ومن المهم ان يتناول الطفل وجبة غداء مدرسية مكونة من قطعة من الخبز عليها شريحة من اللحم أو الجبن منخفض الدسم مع بعض الخضروات والفاكهة أو عصير الفاكهة الخالي من السكر. ويحذر فيندل من أن المنتجات المصنعة من البن أو الشيكولاتة تحتوي بشكل عام على القليل من العناصر الغذائية والكثير من السكريات. وقال انه لابد من بذل الجهود لجعل أوقات الوجبات ذات جاذبية خاصة لدى الاطفال. وعلى رأس ذلك كله كما يقول الدكتور فيندل يحتاج الاطفال إلى ممارسة القدر الكافي من النشاط الرياضي وذلك بمعدل يتراوح من ثلاث إلى أربع مرات في الاسبوع. د. ب. ا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات