الأرض شهدت 11 سنة الأشد حرّاً منذ العام 1990

الاربعاء 30 محرم 1424 هـ الموافق 2 ابريل 2003 عرفت الارض منذ العام 1990 احدى عشرة من السنوات الثلاث عشرة الاشد حرا منذ ان بدأت درجات الحرارة تقاس في نقاط مختلفة من القارة عام 1860، بحسب ما اوضح البروفيسور غودوين اوباسين الامين العام للمنظمة العالمية للارصاد الجوية. وقال اوباسين في كلمة افتتح بها المؤتمر الدولي حول التغييرات المناخية المنعقد بين 31 مارس و2 ابريل في بكين ان «معدل الحرارة الاجمالية ارتفع منذ العام 1976 حوالي ثلاث مرات اسرع منه على مدى القرن بكامله». والعام الاكثر حرا كان العام 1998، يليه العام 2002. وتابع اوباسين ان «النسبة الحالية لثاني اكسيد الكربون (في الجو) لم يتم تجاوزها على مدى السنوات الـ 420 الفا الاخيرة، وعلى الارجح خلال السنوات العشرين مليون الاخيرة». واشار الى تزايد الظواهر الجوية القصوى خلال العقود الاخيرة ولا سيما الاعاصير والعواصف والفيضانات التي طاولت العديد من البلدان ومنها الصين حيث ينظم للمرة الاولى مؤتمر من هذا النوع. كما شهد شمال الصين واسيا الوسطى وافريقيا الجنوبية والشرقية والبرازيل والشرق الاوسط موجات جفاف قياسية خلال العقود الاخيرة. وأوضح اوباسي ان المؤتمر سيبحث سبل تحسين اداء دوائر الارصاد الجوية وتوقعات الطقس «بالنسبة للقطاعين العام والخاص، وخصوصا في ما يتعلق بحماية البيئة والتنمية المستديمة». وافتتح المؤتمر نائب رئيس الوزراء الصيني المكلف الشئون الزراعية هوي ليانغيو. ـ أ.ف.ب

طباعة Email