دعوة فرنسية إلى «أول أبريل» من دون كذب

الثلاثاء 29 محرم 1424 هـ الموافق 1 ابريل 2003 صرح الكاتب الكوميدي اريك ديوب أمس بأن جماعة من نجوم الفكاهة الفرنسيين أطلقوا دعوة بتمضية يوم كذبة ابريل دون مزاح، كانعكاس للحالة الكئيبة في العالم. وهذا هو العام الرابع على التوالي الذي تدعو فيه هذه الجماعة التي تطلق على نفسها اسم «الفكاهيون التائبون» الى تمضية يوم وطني دون مزاح في الاول من ابريل الذي يعتبر تقليديا يوما للخدع والضحكات المازحة. ويقول اعلان الجماعة «ان العالم المعاصر ليس به شيء يبعث على الضحك: الفكاهة ضارة ومفسدة، الفكاهة هي مخدر ولكن فلننتبه ان الفكاهيين ليسوا مجرمين ولكنهم كالمرضى الى حد بعيد تماما. فأسلوب حياة الفكاهي يؤدي الى نهاية مميتة للفرد ويمنع الشخص من الاستفادة من عولمة الاقتصاد والانترنت». ووفقا لما قاله ديوب الذي أسس هذه الحركة فإنها عندما ظهرت لأول مرة قبل أربع سنوات، لم يجتذب ميثاقها سوى 100 شخص ممن وقعوا على هذا الميثاق. أما هذا العام فقد انضم الى الحركة، كما ذكر، 600 آخرون. وسوف يمضي ديوب «وأكاديميته الجدية» التي تضم في عضويتها بعضا من أشهر الكوميديين الفرنسيين، يوم الاول من أبريل كما ذكر «في قيادة قتال ضد تلقين الفكاهة». وسوف يمنح ديوب أيضا «جائزة نوبل لمناوئة الفكاهة» الى الشخصية العامة التي بذلت أقصى جهد لجعل الفكاهة تتراجع في عام 2002. ـ د.ب.أ

طباعة Email