عبدالله بن زايد يشهد مسرحية الفا ليلة وليلة

الجمعة 19 شعبان 1423 هـ الموافق 25 أكتوبر 2002 شهد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الاعلام والثقافة المسرحية الغنائية «ألفا ليلة وليلة» التي أدتها فرقة كركلا اللبنانية على المسرح الوطني التابع لوزارة الاعلام والثقافة بأبوظبي مساء أمس وشهد المسرحية التي اشتملت على فصلين ودامت مشاهدها نحو الساعتين صقر غياش وكيل وزارة العلام والثقافة إلى جانب عدد من المسئولين جمهور غفير من عشاق الفن الشرقي الاصيل. ويذكر ان المسرحية تحكي بأسلوب غنائي راقص حكاية الملك شهريار الذي ضاق بالنساء ذرعاً حتى دخلت حياته شهرزاد بنت وزير الملك الأول التي قصت عليه حكايا خيالية وصل عددها إلى أكثر من 264 حكاية مما حدا بالملك الحزين المتجبر بالزواج وتغيرت شخصيته إلى انسان مرح يحب شعبه ويصلي من أجل ان يغفر له ربه خطاياه وأصبح محباً للخير والتسامح ويفتح أبواب قصره لأبناء شعبه. والمسرحية «ألفا ليلة وليلة» اعيدت كتابتها لتلائم العمل الاستعراضي الرائع، حيث شارك عبدالحليم كركلا المشرف العام على العمل في وضع النصوص وكذلك المسرحي ريمون جبارة والدكتور فيصل مطر، والشاعر اللبناني سعيد عقل من خلال قصائد جديدة وضعها خصيصاً للعمل تم تقديمها في بداية العرض ونهايته. و«ألفا ليلة وليلة» هي من اخراج الفنان اللبناني ايفان كركلا واشراف عبدالحليم كركلا وبطولة هدى حداد وانطوان كرباج وايلي شويري وسيمون عبود وغيرهم من الفنانين والراقصين والراقصات والفنيين الذين يبلغ مجموعهم اكثر من 300 شخص ساهموا في ابداع هذا العمل الفني الرائع الذي استحوذ على اعجاب الجمهور.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات