جمعية الصحافيين تشارك في اجتماعات الأمانة العامة للصحافيين العرب بالقاهرة

الاربعاء 17 شعبان 1423 هـ الموافق 23 أكتوبر 2002 تشارك جمعية الصحافيين في اجتماع الأمانة العامة والمكتب الدائم لاتحاد الصحافيين العرب والذي بدأ في القاهرة صباح أمس برئاسة ابراهيم نافع رئيس الاتحاد ووفود ست عشرة دولة تمثل نقابات واتحادات وجمعيات للصحافيين في الوطن العربي والتي تستمر حتى الرابع والعشرين من أكتوبر الجاري، ويمثل الجمعية في تلك الاجتماعات فضيلة المعيني أمين السر العام وموزة مطر. وقد بدأ الاجتماع بكلمة ألقاها إبراهيم نافع رحب فيها بأعضاء المكتب الدائم العام لاتحاد الصحافيين العرب في لقاء جديد وسط تطورات سياسية ومهنية متسارعة وبالغة الأهمية، حيث انفلت عقال العدوان الصهيوني، اضافة لهجمة أميركية مباغتة على الحضارة العربية باسم الحرب على الإرهاب. وأكد نافع إصرار الاتحاد على حشد القوى لبناء علاقات عربية عربية صريحة وصادقة لمواجهة التحديات وبناء مستقبل أفضل للأمة العربية. وبعد التصديق على محضر الجلسة السابقة، أقرّ الأمين العام للاتحاد جدول الأعمال، وقدم تقريراً موسعاً عن نشاط الاتحد وخصوصاً الموقف السياسي ومصادر تهديد الأمن القومي العربي في المرحلة الراهنة وتلا فيه موقف الاتحاد من العدوان الصهيوني على فلسطين وتطورات الصراع العربي الإسرائيلي، وحول تصعيد التهديد بالعدوان على العراق والمخاطر المحيطة بالسودان، والحملة الدعائية الغربية على الصحافة والصحافيين العرب بحجة معاداة السامية. ويستأنف الاجتماع فعالياته صباح اليوم وغداً الذي سيشهد تكريم رؤساء وأمناء الاتحاد السابقين في حفل كبير يحضره جمع كبير من الصحافيين وأعضاء البرلمان والسلك الدبلوماسي. القاهرة ـ «البيان»:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات