قطة تودي بقاتلها إلى السجن وأخرى تنقذ أسرة من الحريق

الاربعاء 17 شعبان 1423 هـ الموافق 23 أكتوبر 2002 حكايتان متناقضتان عن قطتين الأولى في اليابان ذهبت ضحية لهوس صاحبها الذي بث عملية قتلها على الانترنت، والثانية في ألمانيا أنقذت أسرة من حريق. ففي اليابان أصدرت محكمة فوكوكا بجنوب غربي البلاد حكما بالسجن ستة أشهر على رجل يبلغ من العمر 27 عاما لقتله قطة وقيامه بعرض عملية القتل على شبكة الانترنت. وقال القاضي أتسوشي توميتا أمس الاول ان المتهم جون ماتسوبارا ارتكب جريمة شنيعة لعرضه عملية القتل على شبكة الانترنت مما أصاب كثيرا من الناس بصدمة نفسية. وجاء في حيثيات الحكم أن ماتسوبارا استخدم مقصا في قطع ذيل قطة ضالة وأذنها اليسرى وأجزاء أخرى وذلك في منزله يومي السادس والسابع من مايو الماضي ثم قام بخنق القطة بحبل وألقى بها في نهر بالقرب من منزله. وأثارت عملية قتل القطة غضب الجماهير حيث تلقى مكتب المدعي العام في فوكوكا حوالي 3000 رسالة بالبريد العادي والبريد الاكتروني، يطالب فيها الناس بالعقاب الشديد للمتهم. من جهة ثانية، وفي ألمانيا المشهد مناقض تماماً لما حدث في اليابان، فقد أنقذت قطة حياة افراد اسرتها عندما نجحت في إيقاظهم بعد أن أشعلت النار بطريق الخطأ. وقالت الشرطة الالمانية امس ان القطة ميمي كانت تلعب في مطبخ الاسرة ببلدة لودنهاوزن بجنوب شرق المانيا عندما أشعلت بطريق الخطأ فرنا كهربائيا فأمسكت النار ببعض الاوراق التي كانت بالقرب منه. الا أن ميمي أخذت تموء بصوت عال وتلقي بأشياء ثقيلة على الارضية حتى أيقظت أفراد الاسرة. وقال المتحدث باسم الشرطة «أنقذت ميمي الاسرة. حريق كبير كان سيحدث ما لم تحذرهم» وتوقظهم بموائها. الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات