حركات اليد تحيل لوحة المفاتيح والفأرة للتقاعد

الثلاثاء 16 شعبان 1423 هـ الموافق 22 أكتوبر 2002 قريباً سيصبح اسلوب التفاعل مع جهاز الكمبيوتر بواسطة لوحة المفاتيح والفأرة الحاسوبية ميزة اضافية زائدة عن الحاجة فقد طور باحثان اميركيان طريقة مبتكرة للتفاعل مع الكمبيوتر باستخدام ايماءات اليد ولوحة ذكية تراقب حركة اليدين. ويقول المخترعان الاميركيان ان نظام الوسادة الذكية الذي اطلق عليه اسم «مالتي تاتش» اخف وطأة على المعصمين واقل تسبباً في اصابات الاجهاد المتكرر المرتبطة بالاستخدام المطول للوحة المفاتيح والفأرة ويشيران الى ان التقنية الجديدة اكثر مرونة من استخدام لوحة المفاتيح والفأرة معاً ويمكن ان يساعد الكمبيوتر في التعرف على المستخدمين. ومنذ ان ابتكر دوغلاس اينجلبارت الفأرة الحاسوبية في الستينيات اصبحت الوسيلة المألوفة والرائجة لكل مستخدمي الكمبيوتر تقريباً لكن ايامها قد تكون معدودة اذا قدر لنظام «مالتي تاتش» ان يصبح رائجاً. والنظام الذي طوره جون إلياس وواين وسترمان في جامعة ديلاوير يلغي الحاجة للفأرة الحاسوبية ويحل مكانها وسادة ذكية محشوة بالمجسات الحساسة التي يمكن ان تشكل جزءاً من لوحة المفاتيح او يمكن ان تربط بها. وتراقب الوسادة الرقيقة الذكية يدي المستخدم وتنفذ الاوامر المرتبطة بايماءات معينة ممددة مسبقاً وعلى سبيل المثال فإن فتح ملف على الكمبيوتر يتطلب تدوير يدك وكأنك تفتح جرة صغيرة وبدل النقر المزدوج بالفأرة لاختيار نافذة معينة على الشاشة ينقر المستخدم مرة واحدة بثلاثة اصابع متجاورة. ولتصور مدى مرونة النظام الجديد بالمقارنة مع لوحة المفاتيح والفأرة يكفي ان تعرف ان لكل اصبع 12 ايماءة مختلفة على الاقل يمكن لنظام «مالتي تاتش» التعرف عليها ونظراً للحركات العديدة المتنوعة التي تستطيع الاصابع القيام بها فهي تمثل ادوات اكثر فعالية لمساعدة الناس في استخدام الكمبيوتر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات