تكنولوجيا جديدة لاختبار تأثير العقاقير على المخ

الجمعة 12 شعبان 1423 هـ الموافق 18 أكتوبر 2002 ابتكرت شركة اميركية تعمل في مجال التكنولوجيا الحيوية وسيلة للاحتفاظ بأنسجة المخ حية لاسابيع وهو ما سيتيح للعلماء اختبار عقاقير جديدة على مجموعة من الامراض من بينها الزهايمر والفصام. وابتكر علماء في شركة تينسور بيوساينس بولاية كاليفورنيا باستخدام خلايا مخ لفئران تكنولوجيا لوضع خلايا المخ على شريحة وهو ما قد يعجل بتطوير طرق علاج جديدة. وقال متحدث باسم الشركة لمجلة نيو ساينتست «اذا اردنا التبسيط فاننا نضع امخاخا صغيرة على شريحة بشكل مباشر». وستتيح شرائح الانسجة التي يمكنها البقاء لاسابيع للعلماء مراقبة تأثير العقاقير على شبكات المخ بدلا من خلايا منفردة. وتحتوي الشرائح على الاف من خلايا مخ الحيوان المتصلة معلقة في محلول لسائل مخي صناعي. وقالت المجلة «يراقب نظام مكون من 64 قطبا كهربيا موضوعاً على سطح الشريحة النشاط الكهربي الكلي لانسجة المخ تماما مثل رسام موجات الدماغ لتوضيح اثر العقاقير على الانسجة». رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات