رئيسة الفلبين تخصص لزوجها وقتاً كثيراً!

الخميس 4 شعبان 1423 هـ الموافق 10 أكتوبر 2002 أكدت رئيسة الفلبين غلوريا ارويو امس انها تكثر من الوقت المخصص لعلاقتها الزوجية رغم برنامج عملها المثقل الذي يرغمها على تخصيص وقت اقل لاسرتها. وقالت ارويو (55 عاما) خلال لقاء مع الصحافيين «كان والدي يقول لي ان على شخصية سياسية ان تعطي الاولوية لله ثم البلاد واخيرا الاسرة». وتولى دويزدادو ماكاباغال والد ارويو رئاسة الفلبين في مطلع الستينيات. وعندما سئلت ما اذا كانت تخصص ما يكفي من الوقت لممارسة «حياتها الزوجية الخاصة» مع زوجها مايك ارويو اجابت: «نعم كثيراً» و«الزوج جزء من العائلة». وقالت رئيسة الفلبين «سيتصدر هذا الموضوع الصفحات الاولى في الصحف». وطلبت من الصحافيين الاهتمام اكثر بتصريحاتها المتعلقة بسياسة الفلبين الخارجية. أ.ف.ب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات