شكاه جيرانه فعاجلهم بالرصاص

الاربعاء 3 شعبان 1423 هـ الموافق 9 أكتوبر 2002 قال موظفو مستشفى في طهران امس ان رجلا ايرانيا استبد به الغضب جراء شكاوى الجيران اطلق الرصاص على خمسة اشخاص منهم طفلان فأرداهم قتلى قبل ان يطلق الرصاص على نفسه. وقالت صحيفة الجمهورية الاسلامية ان حادث اطلاق النار وقع الخميس الماضي عندما اقتحمت الشرطة واحد الجيران منزل جمشيد سليماني نظرا لاخلاله بسلام الجيران. واطلق سليماني الرصاص على الجار والشرطي ثم انطلق الى منزل جار اخر واطلق الرصاص على ام وابنتها التي يبلغ عمرها خمسة اعوام وابنها الذي يبلغ سبعة اعوام. واصاب سليماني الذي وصف بأنه يناهز الستين من العمر خمسة اخرين من بينهم ثلاثة ضباط قبل ان يطلق الرصاص على نفسه. وقال موظف بالمستشفى لرويترز ان المصابين الخمسة في حالة مطمئنة. ـ رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات