انتحار جماعي لعائلة يابانية

الثلاثاء 2 شعبان 1423 هـ الموافق 8 أكتوبر 2002 شهدت اليابان امس حادثا مأساويا أقدمت خلاله أسرة بأكملها تتألف من ستة أفراد على الانتحار الجماعى. وذكرت الشرطة اليابانية أنها عثرت داخل سيارة متوقفة على طريق جبلى هاديء فى بلدة كاجيكى بمحافظة كاجوشيما على جثة الأب هيسانورى «35 عاما» وزوجته ميكا «32 عاما» وابنتهما «6 سنوات» وابنائهما الثلاثة عتومويا «10 سنوات» و فومايا «عامان» وناويا «عامان» ونقلت وكالة أنباء كيودو عن مسئولين فى الشرطة قولهم ان أبواب ونوافذ السيارة كانت مغلقة جيدا كما تم سد فوهة ماسورة عادم السيارة. وقد عثر على رب الأسرة وهو جالس فى مقعد القيادة وبجانبه زوجته وهى تحمل طفلهما فومايا بين يديها بينما جلس الأطفال الثلاثة الأخرين فى المقعد الخلفى وقد لفظوا انفاسهم بعد أن أصيبوا بحالة من الأعياء. وعلى الرغم من أن الشرطة ترجح الانتحار الجماعى، الا أن الأسرة لم تترك أية رسالة تؤكد عزمها على الانتحار. ا.ش.أ

طباعة Email
تعليقات

تعليقات