إنذار لمستأجر بالتخلي عن خنزيره!

الاحد 29 رجب 1423 هـ الموافق 6 أكتوبر 2002 لم يكن التأخر عن دفع الايجار منذ يوليو السبب في وقوع مستأجر احدى الشقق السكنية في مدينة مونتريال الكندية في مشكلات ولكن الخنزير الذي يربيه داخل شقته هو السبب في ذلك. وقالت صحف مونتريال ان الجيران شكوا من ان الخنزير ايدجار يحدث ضجيجا اكثر مما ينبغي ومن المحتمل انه كان قذرا جدا واتفقت هيئة العقارات في كيبيك مع هذا الرأي وامرت جان فرانسوا لابروس على التخلص من خنزيره بحلول الغد. وابلغ لابروس وهو في الثلاثينيات من العمر الصحفيين ان خنزيره الفيتنامي أنظف واذكى من الكلاب واشار إلى ان ايدجار كان عصبيا جدا قبل جلسة الاستماع يوم الخميس. وقال «كان يصرخ لانه كان يشعر بذلك. الخنازير حساسة جدا. اعتقد انه كان يعرف ان شيئا يحدث». وقضت الهيئة بضرورة عدم احتفاظ لابروس بحيوان في شقته ولكن بامكانه احضار كلب امه لزيارته احيانا. وقال لابروس انه دعا صاحب العقار للعشاء للصلح معه. ولم يكشف النقاب عما اعده له على المائدة. ـ رويتزز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات