مفتي مصر يتحفظ على شغل المرأة منصب القضاء

السبت 28 رجب 1423 هـ الموافق 5 أكتوبر 2002 قال مفتى مصر الدكتور أحمد الطيب أنه لا يرى مانعا من أن تقوم المرأة بالفتوى خاصة فى الأمور النسائية ولكن يتحفظ على شغلها لمنصب القضاء. وقال الدكتور الطيب فى تصريح صحافى أن المرأة اذا كانت مؤهلة للافتاء فمثلها مثل الرجل وان كنت أفضل أن تستفيد من خبراتها أكثر فى الأحكام الشرعية الخاصة بالنساء. وأضاف أن مسألة تولى المرأة للقضاء مسألة خلافية وأنه يرى صعوبة فى تولى المرأة لهذا المنصب الذى ربما يتناقض مع طبيعتها. وقال ان صعوبات متعددة تجعل من توليها هذا المنصب يحتاج الى اعادة نظر لأنها تحتاج للمرور بمراحل صعبة وشغلها لوظائف شاقة مثل وظيفة وكيل النيابة. وتساءل هل المرأة لديها الاستعداد أن تشغل هذه الوظيفة فى الريف المصرى فتستيقظ فى منتصف الليل للتحقيق فى حادث قتل ورؤية القتيل والتحقيق فى الحادث. وقال انه من الصعب أيضا أن يمثل رجل فى بلادنا أمام قاضية قد تكون فى عمر ابنته لتسأله عن أمور ربما مست عرضه وشرفه. وكان قد أثير مؤخرا فى مصر جدل كبير شاركت فيه الجمعيات النسائية عن حق المرأة المصرية فى ولوج مناصب القضاء خاصة أن بعض الدول العربية المغاربية تعطى الحق للمرأة فى ذلك. كونا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات