أول امرأة تعبر الاطلسي في قارب شراعي

الثلاثاء 24 رجب 1423 هـ الموافق 1 أكتوبر 2002 وصلت ميناء ديفون الانجليزى ايما ريتشارد على متن قاربها الشراعى بعد رحلة دامت اسبوعين عبرت فيها المحيط الاطلسى من الغرب الى الشرق وقادت فيها قاربها بمفردها دون مساعدة احد ولذلك اصبحت اول امرأة تعبر الاطلسى. وانطلقت السيدة ريتشارد من نيويورك فى 15 سبتمبر مع 12 متسابقا اخر وقد واجهتهم ظروف جوية صعبة فى اول مسافة من السباق وهى 29 الف ميل. ويتوقع ان يدخل اسم ايما ريتشارد كتب الارقام القياسية لو نجحت فى اتمام كافة مراحل السباق الذى يستغرق ثمانية اشهر. وقالت ريتشارد لدى عودتها بسلام «اننى سعيد بالعودة لاننى لم اتعود ان اكون لوحدى كل هذه الفترة». قنا

تعليقات

تعليقات