جهاز ياباني يترجم لغة الكلاب

الثلاثاء 24 رجب 1423 هـ الموافق 1 أكتوبر 2002 اكتسح الاسواق اليابانية مؤخرا، جهاز حاسوبي يساعد اصحاب الكلاب المدللة على فهم الاصوات التي تصدرها كلابهم تعبيرا عن مشاعرها ورغباتها. ولقد بيعت جميع الاجهزة التي طرحت في المحلات اليابانية بسرعة مذهلة في تحد واضح للنزعة السائدة في انخفاض المبيعات الاستهلاكية. ولكن هذا الامر ليس غريبا، فمن المعروف عن الشعب الياباني ولعه بأجهزة الكمبيوتر المرتبطة بالحيوانات المدللة، والآن بمقدور عشاق الكلاب مقابل 120 دولارا ان يشتروا مايكروفونا يتم وصله بطوق الكلب وجهاز استقبال صغير لاستقبال اي لغة تخاطب تصدر عن الكلب. وبحسب الشركة المصنعة «تكارا»، فان جهاز الاستقبال يستطيع ان يترجم حوالي 200 عبارة او كلمة مصنفة الى ست فئات عاطفية مختلفة هي: المرح والاحباط والتهديد والحزن والرغبة والتعبير عن الذات ويقوم الجهاز باختيار عبارة يستخدمها البشر تتماشى مع العاطفة التي تعرف عليها. ويقول يوكو واتانابي، المتحدث باسم شركة «تكارا»: «لا احد يستطيع ان يعرف ما يفكر به الكلب الا الكلب نفسه ولكننا نأمل بأن يقوم محبو الكلاب باستخدام الجهاز الذي اطلق عليه اسم «باولنغوال» كأداة اضافية لكي يعلبوا بها مع حيواناتهم المدللة. وتزعم شركة «تكارا» انها وبعد بحث مشترك مع مختبر الصوتيات الياباني، قد جعلت الجهاز متوافقا مع اكثر من 50 نوعا من الكلاب. وتتطلع الشركة الى بيع 300 ألف جهاز في اليابان مع نهاية هذا العام، وتعد بطرح منتجات اخرى تسمح بارسال رسائل من الكلاب عبر الانترنت وتوسيعها لكي تشمل حيوانات جديدة.

تعليقات

تعليقات