مهرجان كبير لفن الفلامنكو الأندلسي في الولايات المتحدة

يشهد الشهر الحالي افتتاح مهرجان الفلامنكو 2002 في عدة مدن امريكية بعد ان حققت دورته الأولى في العام المنصرم نجاحا منقطع النظير. ويشرف على انتاج هذا المهرجان كل من معهد عالم الموسيقى وشركة مايكل مارين ومنظمة السياحة الاندلسية ومستشارية السياحة والرياضة في المجلس البلدي الاندلسي وبالتعاون مع معهد سيرفانتس في نيويورك والقنصل العام الاسباني في المدينة المذكورة بالاضافة الى السفارة الاسبانية في واشنطن. ويشارك في هذه المناسبة الفنية ثمانون فنانا ونيف وجميعهم من الشخصيات الفنية المرموقة التي تؤلف مختلف الفرق الفنية الاسبانية. ولقد تم افتتاح البرنامج بعرض فني تحت عنوان «حفلة اندلسية» وهو عرض مكرس لتوضيح المفاهيم المختلفة لرقصة الفلامنكو حيث قدم كل من ال جويتو ومانويلا كاراسكو وماريا باخس عروضهم، كل مع فريقه الخاص مع مغنين وعازفي جيتار. كما سيقام هذا العرض في واشنطن ونيويورك وبوسطن والباكركي . ومما لاشك فيه اننا بصدد حدث فني ذا مكانة مرموقة بحيث يظهر اهتمام العالم بالفن الاندلسي، وبالاضافة لهذا الكم الهائل من العروض الفنية، فإن مضمون مهرجان فلامنكو 2002 يتكامل مع نشاطات اخرى موازية من بينها محاضرات ومعارض ودروس تعليمية وعروض متعددة لأفلام سينمائية وأفلام فيديو..

طباعة Email
تعليقات

تعليقات