الفحص الدوري يحد من مخاطر سرطان الثدي

تعتبر أورام الثدي الخبيث من اكثر الاوبئة الشائعة التي تصيب النساء وتؤدي لوفاتهن قبل بلوغهن الخمسين من العمر. عن اهم اسباب هذا الورم وكيفية الوقاية منه يقول البروفيسور طاهر شاهين اخصائي الامراض النسائية والتوليد والعقم وأطفال الانابيب بدبي: الوراثة تزداد الاصابة بأورام الثدي في المرأة التي يكون احد اقارب الدرجة الاولى قد اصيب بهذا المرض بنسبة اثنين او ثلاثة. الدورة الشهرية ان كلا من العمر المبكر لبداية الحيض او تأخر انقطاع الطمث عاملان مستقلان في حدوث الاورام الثديية الخبيثة وكلاهما ينتج من زيادة التعرض لمولد هذه الاورام والحمل يقلل من مخاطر حدوث اورام الثدي وخصوصا المدة الطبيعية للحمل في العمر المبكر للمرأة ، فالمرأة التي تحمل قبل سن 25 سنة لديها تقريبا نصف مخاطر حدوث ورم الثدي الخبيث عن المرأة العاقر او التي حدث لها اول حمل بعد سن الثلاثين، ويمكن القول ان هذين الحدثين ربما يكون لهما سن الثلاثين، ويمكن القول ان هذين الحدثين ربما يكون لهما اثر قليل في حدوث المرض ولكنهما يزيدان من مخاطر حدوثه. وانقطاع الطمث بعد سن 55 سنة يضاعف من مخاطر حدوث الاورام الخبيثة للثدي وللحماية من اورام الثدي يجب القيام بها قبل سن الخامسة والاربعين واستعمال الوسائل الصناعية لقطع الطمث. النظام الغذائي ان استهلاك الدهون يلعب دورا مهما في اثارة الاورام الثديية الخبيثة وان تناول الدهون في سن مبكرة ربما يكون عاملا من اسباب المرض، ورغم ان الكثير من المجتمعات قد ربطت مباشرة بين حدوث الاورام الثديية الخبيثة وتناول السكر واللحوم وعكسيا الغلال والمأكولات البحرية وعنصر السلينيوم السام وهو يشبه الكبريت.كما ان تناول المواد الكحولية باعتدال وانتظام ربما يكون عاملا مشتركا في زيادة مخاطر الاورام الثديية.. حيث ان الكحول يفترض انه يثير وينتج عن ذلك تغييرات في قابليته لاستقلاب الاوستروجين. حبوب منع الحمل نتائج الدراسات متضاربة حتى الآن ولم يثبت ان موانع الحمل عن طريق الفم تؤدي الى حدوث الاورام الخبيثة بالثدي اولا وربما تكون حبوب منع الحمل محرضة على ظهور الاورام في بعض الحالات. الهرمون البديل ان النساء اللاتي يتعاطين حبوب منع الحمل حتى بعد انقطاع الطمث لا تزيد لديهن مخاطر حدوث هذه الاورام الخبيثة، وتحدث المخاطر فقط عند اللاتي يوجد في التاريخ العائلي حالات اورام خبيثة بالثدي، ولا يوجد اي علاقة بين اورام الثدي الخبيثة وبين الرضاعة الطبيعية من الثدي. عوامل اخرى ان التعرض للاشعة المؤينة بكميات كبيرة يؤدي الى حدوث الاورام الثديية الخبيثة حيث تختلف درجة الحساسية مع العمر، وتزداد في مرحلة الطفولة او تكون في اقصى درجاتها في مرحلة الطفولة، ورغم ان فترة كمون المرض تكون 15 سنة الا ان اللآتي يتعرضن لهذه الاشعة لا يشعرن بوجود المرض في وقت مبكر او تأثير هذه الاشعة لإحداث الورم الخبيث حتى يصل الشخص الى الوقت الذي ينمو الورم الثديي طبيعيا، والكشف الروتيني الاشعاعي على الثدي يحمل ايضا مخاطر اورام الثدي لاحقا.كما ان النساء اللاتي بلغن سن اليأس او عمر ما بعد انقطاع الطمث معرضات بنسبة كبيرة لحدوث الاورام الثديية.وان الاستئصال الكلي للثدي هو الآن العلاج الجديد لمرضي الورم الغدي الموضعي وذلك خوفا من الانتشار التالي للمرض. أنواع المرض هناك نوعان شائعان من الورم الثديي هما: أ) الورم الغدي الفصي: وهذا النوع تكون نسبته قليلة جدا من حالات أورام الثدي. وبالتحليل نجد ان المرض يظهر في صورة ورم غير محدد في ربع الدائرة العلوي الخارجي من الثدي، والورم الغدي الخبيث على الجانبين لا يعتبر غير شائع كما ان التكلس نادرا ما يرى عند تصوير الثدي، ورغم ان العلامات المنذرة بالمرض تظهر بالمثل كما في الورم الغدي القنوي عندما يحدث انتشار للورم الغدي الفصيصي في عدة اشكال غير عادية الشكل. ب) الورم الغدي القنوي هذا النوع يشمل نسبة كبيرة من مرض اورام الثدي، وقد بذلت المحاولات لتحديد العلامات المنذرة بالمرض او التكهن به بالتحليل المجهري للورم، وتحديد درجة الاصابة لأي انواع الاورام الغدية سواء في التكوين او الخلايا من الثدي الخارجي العادي وبداية تكوين انابيب صغيرة ومتعددة الاشكال من الخلايا. هذا بالاضافة الى عدة انواع اخرى ذات الاشكال الخاصة من اورام الثدي قد وصفها الاطباء ومنها: ـ الورم الغدي الانبوبي. ـ الورم الغدي النخاعي الخبيث. ـ الورم الغدي المخاطي الخبيث. ـ الورم الغدي الحليمي الخبيث. ـ الورم الغدي الموضعي الخبيث. التشخيص ان الانذار بوجود ورم بالثدي يعرف من مكان المرض عند التشخيص، وقد اظهرت عدة دراسات ان الكشف المبكر عن وجود اورام الثدي قد يقلل من حالات الوفاة عند بعض الاشخاص واكثر طرق الكشف المسحي اهمية هو الفحص الطبي والتصوير الاشعاعي للثدي والتصوير الاشعاعي اكثرها حساسية، ومن خلاله يمكن معرفة او الكشف عن نوع الورم سواء أكان في الموضع أم منتشرا، اما الفحص الطبي فينقصه التحديد والحساسية التي يكشف عنها التصوير الاشعاعي للثدي. وفحص الثدي نفسه رغم انه بسيط ورخيص التكاليف الا انه يتطلب من المرضى التفهم التام والمعرفة الكاملة بخطورة المرض وأهمية الكشف المسحي له. كتلة الثدي اكثر الاعراض شيوعا في مرضى اورام الثدي هي الكتلة الثديية وتكون عادة غير مؤلمة وتكتشف بالصدفة مثلا اثناء الاستحمام او الكشف الطبي العادي او تحسس المرأة لثديها. تضخم الغدد الليمفاوية التضخم العقدي الليمفاوي يمكن تحسسه في الابط وهو غير شائع وانتشاره او تنقله اقل تكرارا وتحسسا أعلى وأسفل الجهة نفسها من الترقوة. نزف الحلمة نزف الحلمة ليس علامة متكررة او عرض من اعراض الاورام الخبيثة في الثدي، ونسبة الاورام التي يظهر فيها نزف من الحلمة قليلة جدا، والنزف المتعدد او الكثير المنافذ او على الجانبين، والنزف من قناة واحدة يشير باعتلال فسيولوجي مثل عدد القنوات، والنزف من قناة واحدة يشير الى وجود ورم حليمي داخل القناة او ورم غدي، وفي كلتا الحالتين يكون النزف مصليا ودمويا. التغيرات الجلدية ان اللحمة النسيجية حول اي ورم غدي منتشر بالثدي يظهر علامات تليف تسبب قصورا في اربطة كوبر القريبة من الورم ونقر الجلد، ويتغير محيط الثدي بالتدريج كما ينتج عن الورم انسداد جلدي ليمفاوي ويشبه قشرة البرتقالة. مرض باجيت ان التقدم في الورم الغدي الخبيث الظهاري وتحوله من ورم اولي بالثدي عبر القنوات القريبة الى سطح الحليمات ينتج عنه تدمير متقدم طارد للحلمة المحيط بها وهذا يعرف بمرض باجيت ويبدأ في الظهور ببطء وظهور بقعة حرشفية حمراء لينة او جافة بدلا من حلمة الثدي او في مكانها. أورام الثدي الخبيثة اثناء الحمل الظهور قد يأتي متأخرا اثناء فترة الحمل والرضاعة حيث ان تضخم الثدي الفسيولوجي يخفي اي تغيرات غير طبيعية وبالعكس فإن تحسس الكتل في الثدي ربما يفسر على انه تكتل ثدي عادي بسبب الرضاعة، والأورام الثديية التي يعثر عليها اثناء الحمل تكون متقدمة رغم ان الاعراض تتشابه مع حالات عدم الحمل عندما تقاس بالسن والحالة التي ظهر عليها الورم. المرض المتقدم ورم الثدي المتقدم المراحل قد يصبح كبير الحجم مع التثبيت وظهور التقرح بجدار الصدر وبدون انتشار ظاهر وبالعكس تظهر عوارض متعددة في الكبد والرئتين والمخ والجمجمة وبدون اي اثر محسوس في الثدي. مرض بدون اعراض برامج المسح الشامل تظهر الآن عددا كبيرا من اورام الثدي الخبيثة عديمة الاعراض عند التصوير الاشعاعي وهذا يعطي الامل في وجود علاج جديد ويمكن الشفاء من المرض. الوقاية من الأورام الثديية الخبيثة ان التعرف على اسباب حدوث هذه الاورام الخبيثة جعل من السهل اقتراح عدة طرق لتخفيف او تقليل مخاطر حدوث المرض او تلافيه وأهم تلك الاقتراحات تشجيع الحمل والولادة في سن مبكرة للمرأة وتقليل تعاطي الدهون وعدم التشجيع على السمنة او زيادة الوزن، وان كمية الاوستروجين البيولوجية الموجودة في الجسم هي العنصر الاساسي في مبحث ورم الثدي.. وأن الاستئصال الكلي للثدي هو الآن العلاج الجديد في كثير من المراكز الطبية لمرض الورم الغدي الموضعي وذلك خوفا من الانتشار التالي للمرض.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات