EMTC

رحلة جوية لرؤية سقوط مير

قررت شركة أمريكية بيع بطاقات لمن يريد رؤية سقوط المركبة الفضائية الروسية مير على الأرض. وتقول شركة ميرينتري دوت كوم إنها تخطط لتنظيم رحلة جوية تدور على مقربة مئتي ميل من موقع سقوط مير في جنوب المحيط الهادي. وتكلف الرحلة ستة آلاف وخمسمئة دولار ويقول الخبراء إن مشهد سقوط مير سيكون كسقوط شهاب عملاق مضيء ويقول الخبير في شئون الفضاء في مركز الفضاء القومي البريطاني في لندن, ريتشارد كراوثر, إن ما يستطيع الركاب رؤيته سوف يعتمد على مدى الوقت الذي تمضيه مير أثناء دخولها إلى مدار الأرض, وفيما إذا كان هذا الدخول في النهار أم الليل. وأضاف كراوثر في حديث مع بي.بي.سي.أونلاين أن مير ستبدو على هيئة قطعة كبيرة من الضوء البراق, تتساقط منها بعض الأجزاء المضيئة, التي هي أجزاء المركبة عندما تتحطم تدريجيا وتتباطأ سرعتها من عشرين ألف كيلومتر في الساعة إلى مئتي كيلومتر في الساعة. ويشرف على تنظيم الرحلة بوب سيترون الخبير في الفضاء وأخوه ريك سيترون. ويأمل الأخوان نقل مئة وعشرين باحثا وراكبا من عامة الناس يدفعون ثمن ذهابهم في طائرة تستأجر لهذا الغرض, وسيتمكن هؤلاء من رؤية سقوط مير على مقربة عدة مئات من الأميال. وسيكون على متن الطائرة أربعة من الخبراء الذين عملوا في مركبة مير الفضائية, وأحد مصممي محطة مير الفضائية وصحفي روسي متخصص بتغطية الرحلات الفضائية ومؤرخ. بي.بي.سي.أونلاين

طباعة Email
تعليقات

تعليقات