تربية الشوارب أو دفع غرامة مالية

ذكرت التقارير في نيودلهي امس الاول أن حربا شعواء قد أعلنت في قرية هندية قرب دلهي على الشباب حليقي الشوارب حيث فرضت عليهم غرامات مالية ما لم يلتزموا بتربية شواربهم خلال شهر من الزمن. فقد نقلت صحيفة ذا هندو الهندية أن مجلس شيوخ قرية خانبور جابيل هددوا الشباب الذين لا يربون شواربهم بدفع غرامة تبلغ 501 روبية )أي أكثر من عشرة دولارات( إذا لم ينصاعوا للاوامر. وقالت الصحيفة أن مجلس القرية عقد اجتماعا طارئا مؤخرا لبحث اتخاذ (إجراءات تأديبية) لوقف النزعة بين الشباب لحلق شواربهم, كما رفض المجلس الاستماع إلى أي أعذار تقدم بها شبان القرية. وقال الشباب أنهم يعدلون من مظهرهم بما يتوافق مع نجوم السينما الهندية المعروفة بين العامة باسم (بوليوود) نسبة لمدينة بومباي حيث صناعة السينما الرائجة, في حين قال آخرون ممن انتقلوا إلى المدن لمتابعة دراستهم أنهم اضطروا إلى حلق شواربهم بسبب ضغوط زملاء الدراسة. غير أن القرية, التي تفخر بشوارب رجالها وتعتبر الشارب علامة على الرجولة, رفضت كافة تلك الاقاويل. وقال ديرندرا كومار, الطبيب المحلي الذي كان قد تخلى عن شاربه حينما انتقل إلى المدينة لمتابعة دراسته, (من الافضل أن يكون للمرء شارب بدلا من دفع غرامة شهريا). يذكر أن تقليد الشوارب الطويلة كامارة من امارات الرجولة ينتشر في أنحاء واسعة من الهند. وكثيرا ما يعلق الرجل في القرية الهندية الكثير من الاهمية على شاربه حتى ان حلق شاربه, على سبيل العقوبة, يعد انتقاصا من رجولته. غير أن التقليد بدأ ينحسر في العديد من المناطق تحت تأثير نجوم الافلام الهندية. غير أن مظهر النجم ذي الشارب مازال يعد من العلامات المميزة في سينما جنوب الهند. د.ب.أ

طباعة Email
تعليقات

تعليقات