صراع الديكة.. لعبة شعبية يفضلها العراقيون

بيان 2: بغداد ــ عيسى الصباغ: لعبة شعبية عريقة عرفها العراق منذ اقدم العصور.. افترض اصحابها خصائص جعلتها نوعاً من المتعة.. فثمة تفرد في مقومات وجودها, وخصوصية في التفاصيل, جعلتها لعبة لها مرتادوها من ، الخاصة.. وهي في ذات الوقت لعبة رياضية, تتحكم فيها قوانين محددة وثابتة.. تنتهج اشكالا لا يمكن الخروج عليها. وبين هذا وذاك, تقودنا هذه اللعبة, الى حكايات تنغرز في الذاكرة, تتكشف حولها اسرار وقناعات واساليب يتحتم على كل من يتابع تفاصيل هذه الحكاية, الارتطام بها, والعمل على التعرف اليها. ومثلما تقودنا محاولة الكشف عن اسرار لعبة شعبية طاغية.. تنشر حلتها فوق ملامح ما.. تأتي حكاية (صراع الديكة) كي تحرك صوراً غرفت ملامحها من تقاليد صانعيها.. حكاية عذبة بوقائعها واسرارها وطقوسها المصاغة التي تكسبها وجوداً حيوياً. رغبة تحفها مدرجات حديدية كانت رغبة ما, تثب بين خطواتنا ونحن نتجه الى مقهى (التراث الشعبي) في منطقة باب المعظم ببغداد.. رغبة تضع هيئتها المتخيلة, وسطوتها الجامحة, كي نرى وقائع احدى جولات صراع الديكة.. فما زالت الذاكرة تتمسك بتلك المشاهد الماثلة في الذهن منذ سنين مضت, لاحدى جولات صراع الديكة الغريب. كانت مقهى تضج بالناس من مختلف الاعمار.. صياح واهازيج وتصفيق.. حماس يتصاعد.. وصيحات تتفتت, وتنتهي.. اخذ الفضول بنا, للبحث عن مكان ما, كي نرى ما يراه الاخرون.. ففي وسط الجانب الايسر من المقهى تقع (الحلبة), وهي مكان عراك الديكة.. تحفها مدرجات حديدية وخشبية, يجلس عليها المتفرجون.. وفي عمق المقهى تنتشر اقفاص الديكة.. اما جانب المقهى الايمن, فقد توزعت عليه صور كبيرة وملونة, وثقت بعض المعارك المهمة لمجموعة نادرة من الديكة.. وصور اخرى لطيور الزاجل والباز التي حصلت على جوائز في مسابقات رياضية تخص قطع المسافات الطويلة جداً.. كما علقت لوحة كبيرة كتبت عليها شروط اللعبة (صراع الديكة), وتفاصيل تحكيم الجولات, وتفاصيل المشاركة فيها. لعبة تحكمها شروط انشط من يجيد هذه اللعبة من ناحية (تدجين) الديك وتربيته, ومعرفته بالفصيلة الجيدة, القادرة على الصمود في العراك.. هو وسام لطيف حمودي -40 عاماً- مدرب مصارعة نادي صليخ الرياضي.. هذا ما عرفناه من بعض المتواجدين في المقهى.. وقد حدثنا وسام, قائلاً: لعبة صراع الديكة, لعبة قديمة, عرفها العراق منذ العصور البابلية الاولى, كما انها لعبة معروفة على مستوى العالم عموماً.. وفي العراق هناك علاقات عربية وعالمية, تتم من خلالها المراسلات وزيارة الوفود الرياضية للتعرف على احوال هذه الحيوانات, والتبادل, وغيرها من الامور التي تدعم وتعزز من مقومات هذه اللعبة الشعبية المهمة. * وهل لهذه اللعبة شروط معينة؟ ــ نعم.. تعتمد هذه اللعبة شروطاً معينة منها (المحافظة على الديك), اثناء جولات النزال, كوننا بلداً اسلامياً, ولا يجوز ايذاء هذا الحيوان, حيث يتم ذلك عبر التخلص من الاعضاء الجارحة والتي يمتلكها الديك, او اخفائها. فصيلة خاصة واسعار خيالية * يبدو ان الديكة المستخدمة في الصراع هي من فصيلة خاصة.. هل يمكن توضيح هذا الامر؟ ــ نعتمد في هذه اللعبة على فصيلة خاصة من الديكة.. وهي فصيلة تسمى بـ (الهراتي), حيث تختلف مواصفات هذه الفصيلة من بلد إلى اخر.. فمثلاً في تركيا واوربا عموماً, تكون الفصيلة (الهراتي) لها مواصفات تتمثل بقوة التحمل, ولها كذلك اوزان نموذجية, وهي بالتالي تكون اقوى واجمل من الفصائل الاخرى المستخدمة في هذه اللعبة.. كما ان هناك الفصيلة الهندية التي تتميز بسرعتها الجيدة في العراك.. ونحن في العراق, نعمل على جمع هذه المواصفات من خلال تهجينها, للحصول على فصيلة تمتلك مواصفات نموذجية.. وتتم عملية التهجين هذه, او التكاثر, في حدود السنة تقريباً. * سمعنا ان اسعار هذه الديكة مرتفعة جداً.. هل هذا صحيح؟ ــ نعم.. اسعار الديكة المدربة مرتفعة جداً, حيث تنحصر بين (100-300) الف دينار عراقي داخل القطر.. اما خارجه فقد تصل الى اكثر من (300) دولار تقريباً.. حيث تدخل ظروف معينة ومختلفة في هذا الامر, تخص الديك نفسه وعلاقته بصاحبه او مربيه. * هل لرياضة او لعبة (صراع الديكة) مواسم خاصة بها؟ ــ نعم, تتم مزاولة هذه اللعبة أو (الرياضة) في المواسم ذات الجو اللطيف, وبالتحديد تبدأ من شهر نوفمبر وتستمر حتى بداية شهر يونيو .. اذ ان هذا الحيوان كما هو معروف حيوان منزلي, لا يتحمل ظروف الجو القاسية من حرارة او برودة شديدتين.. اما بالنسبة للفترة المتبقية, فتكون بمثابة فترة استجمام لهذا الحيوان, اذ تتم متابعة صحة الديك وتدريبه.. كما يمكن ان نشير هنا الى ان الديك (الهراتي) المستخدم في هذه اللعبة يكون عادة مهيئاً للعراك منذ الاشهر الاولى من حياته, فيتم خلالها فحصه وتدريبه, ومن ثم ادخاله في اللعبة, ويكون ذلك في الشهر الثامن من عمره. * وماذا بعد؟ ــ لعبة صراع الديكة, لعبة تعتمد التحدي, واغلب معتمدي هذه اللعبة هم هواة رياضة, أو رياضيون يمارسون نوعاً معيناً من الرياضة.. كما انهم يعتمدون لكل ديك اسماً معيناً.. حيث نعرف مواصفات الديك وسلالته, حتى نصل الى جده السابع.. كما يمكنني ان اضيف ان لهذا الحيوان ذكاءً خاصاً, حيث يمكنه ان ينبه صاحبه ان كان يطلب الغذاء او حاجته للصراع, او اذا ما تعرض الى وجع او أي حالة طارئة تهدده.. كما انني امتلك ثلاثة ديكة فازت ببطولة القطر, وحصلت في جميع النزالات على المرتبة الاولى.. الاول الديك (فارس) صاحب الدرجة الممتازة والوزن العالي, ويمكنه منازلة أي ديك وبأي المواصفات كانت.. والثاني الديك (زيدان) بطل سبعة نزالات ووزنه الوسط, والثالث الديك (العقرب). حكم.. قوانين.. جولات صراع الديكة.. لعبة تبدو في اغلب اشكالها مهرجاناً رياضياً محتدماً. يمتلك زمام الامور فيه (الحكم) الذي تعتمد قوانينه وقراراته مثل أي حكم لعبة رياضية نعرفها جميعاً.. والحكم (فارس القيسي) الذي يعد من اشهر حكام لعبة صراع الديكة.. حدثنا عن طبيعة الحكم في هذه اللعبة الممتعة, قائلاً: ــ التحكيم في اللعبة الشعبية (صراع الديكة ), يعتمد شروطاً معينة, تتعلق اغلبها بخصوصية واحوال الديك المصارع.. والحكم عادة يجب ان يكون معروفاً على مستوى القطر, ويمتلك في ذات الوقت خبرة ومعرفة جيدة باحوال هذا الحيوان اللطيف. * وماذا عن جولات هذه الرياضة او اللعبة؟ ــ يتم عمل اللعبة, أو الرياضة (صراع الديكة) على وفق جولات, تعتمد وقتاً معيناً هو (13) دقيقة نزال و(دقيقتان) راحة.. وللديكة المشاركة في اللعبة اعمار واوزان معينة, تلعب دوراً في تحديد وقت النزال وعدد الجولات.. فالديك الذي يكون عمره من (سنة) فما دون, يدخل في ثماني جولات, اما ما كان عمره فوق ذلك فيدخل عشر جولات, او اكثر. وللديك (الهراتي) المصارع قوة تحمل ومطاولة, وله كذلك قابلية على التكيف مع هذه اللعبة.. وله القدرة على المصارعة او العراك ولساعات طوال قد تصل ليوم كامل تقريباً. * ومكان المصارعة (الحلبة) هل لها قياسات محددة؟ ــ نعم مكان المصارعة (الحلبة) تعتمد قياساً أو نظاماً عالمياً ثابتاً.. عادة تكون دائرية الشكل, قطرها (,5 2) متر.. مسورة بسور ارتفاعه (80) سنتمتراً.. ويكون مائلاً, ذا نهاية محدبة, ومغطى او مغلف بمادة الاسفنج المضغوط, وذلك يخدم حال الديك المصارع اثناء النزال.. حيث لا يتأثر جناحاه.. وتكون ارضية الحلبة مغطاة بأي مادة طرية. تحديد نوع الديك * كيف يمكن تحديد او التعرف على النموذج الجيد من الديكة؟ ــ نعرف النموذج الجيد من خلال فحص وتدريب الديك.. حيث تتم معرفة خواصه أن كان يحمل صفات جيدة, وقياس قدرته على التحمل وسرعته.. وعملية الفحص التي اشرت اليها تعتمد اشخاصاً معينين ومعروفين على مستوى هذه اللعبة, وهم خبراء يعرفون اسرار حياة الديك واحواله.. امثال كاظم جاسب, وفاضل العامري, وإبراهيم النجار, وسواهم الكثيرون لا تسعفني الذاكرة في استحضار اسمائهم.. وهؤلاء يمتلكون ا لفراسة في تحديد نوع الديك الجيد وقدراته ومواصفاته وغيرها من الامور. * وهل للديك عمر محدد ويتم (اعتزاله) عن اللعبة؟ ــ نعم.. للديك عمر محدد لا يتجاوز الثلاث سنوات, حيث تتم بعدها احالته عن اللعبة, والاحتفاظ به من اجل التكاثر وتحسين النسل او الفصيلة. * ماذا عن ابطال النزالات من الديكة..؟ ــ هناك الديك (الخارق) بطل سنة (2000 ) حصل على البطولة في خمسة نزالات, وصاحبه لؤي السامرائي.. والديك (القصاب) بطل وزنه, فاز في سبعة نزالات وصاحبه كاظم جاسب.. والديك (كمين) فاز في اربعة نزالات وصاحبه المهندس رمزي.. والديك (الحدباء) بطل وزنه فاز في ستة نزالات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات