رود ستيوارت كان يخشى فقد صوته

قال مغني الروك البريطاني المخضرم رود ستيوارت انه كان يخشى ان يفقد صوته الاجش المشهور للابد بعد ازالة ورم سرطاني من حنجرته. وابلغ ستيوارت (56 عاما) صحيفة صن البريطانية انه لم يتمكن من الغناء تسعة اشهر بعد ازالة هذا الورم في مستشفى بلوس انجليس في ابريل الماضي. وقال للصحيفة ان الجراحين حذروه من ان صوته لن يشفى قبل ستة اشهر. ولكن ستيوارت لم يستطع الغناء مرة اخرى الا الشهر الماضي فقط وقد اشتهر ستيوارت باغنيات مثل (ماجي ماي) و (الليلة الليل). واردف ستيوارت قوله انه استعاد صوته بالكامل بعد العملية. وقال للصحيفة (انه ليس قويا الان ولكن سيصبح قويا لانني اواصل الغناء ثم الغناء) وانتهى ستيوارت الذي باع ملايين من البوماته الغنائية خلال عمره الغنائي الذي يمتد لثلاثين عاما من عمله في احدث البوماته (انسانية.) رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات