دعوى قضائية لسن مسافر

ذكر تقرير إخباري ماليزي أمس أن طبيباً ماليزياً يقاضي الخطوط الجوية السنغافورية بعد أن انكسر جزء من إحدى أسنانه أثناء قضمه عظمة سمك في وجبة على رحلة متجهة إلى سيدني في وقت سابق من العام الجاري. وقد رفع جاديف سينج اوجاجار دعوى قضائية ضد الخطوط الجوية السنغافورية في 12 أكتوبر المنصرم في إحدى محاكم كوالالمبور مطالبا بتعويض غير محدد عن الخسائر وتعويض قدره (1713.3 دولارا) عن إفساد عطلته ومصاريف طبيب الاسنان. وزعم الطبيب أن الخطوط الجوية السنغافورية أهملت التأكد من أن عظام السمك قد أزيلت من الوجبة قبل تقديمها للركاب. وقال في الحادث الذي وقع في السادس من يناير المنصرم من العام الجاري أثناء سفره من كوالالمبور إلى سيدني, انه عانى من (كسر أفقي في الطرف الحنكي والسن رقم 15) عندما مضغ عظمة السمك. وقال جاديف انه عانى من ألم مبرح وأضطر لطلب علاج فوري لاسنانه في سيدني وكذلك ذهب للعلاج تسع مرات في ماليزيا. ونقلت صحيفة (صن دايلي) عنه قوله (لم أستطع الاستمتاع بعطلتي التي خططت لها نتيجة شعوري بالالم والمعاناة والمصاريف التي دفعتها والشعور بعدم الارتياح). وقال ان الخطوط الجوية السنغافورية قد تقدمت باعتذار له عن الحادث في رسالة. غير أنها لم ترد حتى الان على القضية التي ستنظر في العام المقبل. د.ب.ا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات