حملة في كوسوفو ضد الدعارة

شرعت قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة, يدعمها العشرات من أفراد الشرطة في إقليم كوسوفو, في عمليات مداهمات ومطاردات تهدف إلى القضاء على عصابات البغاء المنتشرة في برشتينا عاصمة الإقليم. وأطبقت تلك القوات على نواد ليلية يؤمها الكوسوفيون من الطائفتين الألبانية والصربية, كما داهمت بيوت دعارة في كوسوفو بولي القريبة من العاصمة. وشارك في هذه العمليات, التي جرت بعد منتصف الليل, العشرات من أفراد الشرطة المحلية إضافة إلى مئتين من الجنود البريطانيين والنرويجيين, مستهدفين ثمانية عشر هدفا بين ملهى وخمارة وفندق وشقة في كوسوفو بولي. وجهزت هذه القوة بما تحتاج من المطارق الضخمة لكسر الأبواب, وكلاب بوليسية متخصصة في اقتفاء الآثر بحثا عن اسلحة ومتفجرات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات