مبيعات خيالية لرواية أمريكية على الانترنت

باع الروائي الامريكي ستيفن كينج 152 الف نسخة من الفصل الاول من روايته (ذي بلانت) خلال اسبوع واحد على موقعه (ستيفنكينج.كوم) في شبكة الانترنت, كما قال المؤلف في تعليق يمكن قراءته على الموقع. ومنذ 24 يوليو الماضي, بات الفصل الاول متوافرا عبر تقنية التحميل عن بعد, وفقط على موقع المؤلف, وهذا ما اعتبر سابقة فريدة من نوعها تنجزها واحدة من اكبر دور النشر الامريكية, امثال شاينينج وكاري ... لكن هذا الرواج يبقى بأشواط دون الرواج الذي حققته رواية (ريدينج ذي باليت) لستيفن كينج التي بيع منها 500 الف نسخة خلال يومين فور صدورها في مارس الماضي على شبكة الانترنت بسعر دولارين ونصف الدولار للنسخة الواحدة. بيد ان ستيفن كينج لا يبدو محبطا. وقال ان (ريدينج ذي باليت توافرت على عدد اكبر من المواقع التي غالبا ما كانت مجانية) . واضاف (اذا اراد اولئك الذين اشتروا الفصل الاول من (ذي بلانت) الحصول على الفصول العشرة او الاحد عشر التالية, فان اجمالي عمليات التحميل عن بعد ستبلغ ,1 673,452 نسخة. فتخيلوا هذا الرقم) . وقال ان 116,200 نسخة, اي 76 في المئة من عمليات التحميل عن بعد, كانت مدفوعة الثمن, وخصوصا عبر بطاقة الائتمان. واوضح ان حوالى 23 الف قارىء وعدوا بدفع الثمن في وقت لاحق وبدأوا في ايصال ما يتوجب عليهم دفعه. ووعد ستيفن كينج بالانتهاء من كتابة رواية (ذي بلانت) اذا ما لاقت الفصول الاولى رواجا واذا دفع القراء ثمن عمليات التحميل عن بعد. وقد دفع الكاتب حتى الان اكثر من 124 الف دولار نفقات اعلانية وتجارب تقنية واجور موظفين. وسينشر الفصل الثاني على الموقع في 21 اغسطس والثالث في سبتمبر. أ.ف.ب

تعليقات

تعليقات