قتلت زوجها لسوء مزاجه

توصلت محكمة في أستراليا إلى أن صاحبة محل للعب الاطفال ضربت زوجها على رأسه بالبلطة أثناء نومه ثماني مرات بريئة من تهمة القتل غير أنها أدانتها بالقتل الخطأ. ونقل تقرير نشر امس عن لينيت فاندرسي البالغة من العمر 48 عاما أنها دفعت لقتل زوجها بسبب اعتلال مزاجه طيلة خمسة أيام إثر عدم فوز دميته الدب المفضلة بجائزة في مسابقة للدمى.

تعليقات

تعليقات