للرجال أيضا ساعتهم البيولوجية

اكد علماء بريطانيون ان الرجال يملكون ساعة بيولوجية داخلية على غرار النساء وانه تزداد الصعوبات لديهم في انجاب اطفال كلما تقدموا في السن.فقد نجح فريقان من مستشفى سان مايكل في بريستول (غرب انجلترا) ومن جامعة برونل في بيرمنجهام (وسط) بقيادة الدكتور كريس فورد في اثبات ان رجولة الذكور تخف عموما بانتظام اعتبارا من سن الرابعة والعشرين. كما تتضاءل فرص الانجاب لدى الرجال في الاشهر الستة الاولى من كل عام بمعدل 2% متى تجاوزوا سن الرابعة والعشرين بينما تتراجع بعد سنة فرص الانجاب بمعدل 3% سنويا. وبالنسبة لزوجين في سن الخصوبة فان احتمال حاجة الرجل لأكثر من عام ليستطيع الانجاب تتضاعف لديه بين سن الخامسة والعشرين (8%) والخامسة والثلاثين وما فوق (15%). واوضح الدكتور كريس فورد ان (ذلك يثبت لنا انه اعتبارا من درجة معينة فان الذكور كما الاناث يملكون ساعة بيولوجية تبدأ دقاتها عند بلوغ الثلاثين ويدل ايضا على ان عمر الاب يشكل احد العوامل التي يجب ان يأخذها الاطباء في الاعتبار لدى دراستهم اسباب العقم لدى الزوجين) . وقد تابع العلماء حالات 8500 زوج كانوا يرغبون بانجاب طفل بين الاول من ابريل 1991 و31 ديسمبر 1992 وتم التخطيط للحمل. وقالت الباحثة كيت نورث (بسبب حجم الدراسة وتشكيلتها نحن واثقون بأن نتائجها متينة) . وقد نشرت نتائج هذه الدراسة امس الأول في النشرة الشهرية (هيومن ريبروداكشن) التي تصدرها المؤسسة الاوروبية للتناسل البشري وعلم الاجنة. أ.ف.ب

تعليقات

تعليقات