مدن الترفيه الامريكية غير مأمونة

جاء في دراسة نشرت نتائجها امس الاول ان عدد الاصابات في المدن الترفيهية بالولايات المتحدة تضاعف تقريبا خلال الاعوام الثلاثة المنصرمة وان معظم الوفيات ناجمة عن المركبات الافعوانية. وقالت لجنة سلامة المستهلكين الامريكية ان 7260 من زوار المدن الترفيهية نقلوا الى غرف الطواريء في المستشفيات عام 1999 بزيادة نسبتها 12 بالمئة عن عام 1998 وبزيادة نسبتها 95 بالمئة عن 3720 تلقوا علاجا من اصابات عام 1996. وعولج 3120 مصابا ممن يستخدمون مثل هذه المركبات في المهرجانات التي تنظم اثناء المعارض وغير ذلك دون تغيير عن اعداد المصابين في الاعوام السابقة. وأوضحت الدراسة ان معظم الوفيات ناجمة عن استخدام المركبات الافعوانية اذ تسببت في 15 من بين 49 حالة وفاة في الفترة من عام 1987 الى عام 1999. وثاني اخطر لعبة هي عجلة الملاهي التي تسببت في عشر وفيات تليها العاب المياه التي اسفرت عن خمس وفيات خلال هذه الفترة. وفي عام 1999 قتل ستة افراد في حوادث بالمدن الترفيهية في الولايات المتحدة مما ادى الى تزايد المطالب بتشديد الاجراءات في هذه الصناعة. وقال جيلز ان اللجنة لا تتمتع بسلطة اتحادية للتحقيق في الاصابات في المدن الترفيهية بالرغم من اقتراح قدم للكونجرس للحصول على مثل هذه السلطة. وأوضحت الدراسة التي اعتمدت على 101 عينة في غرف الطواريء في المستشفيات في شتى انحاء الولايات المتحدة وجود اسباب مختلفة للاصابات في المدن الترفيهية بينها العيوب الفنية وسلوك المسئولين عن تشغيل الالعاب والزوار. ـ رويترز

تعليقات

تعليقات