أحمد الشهاوي في المؤتمر العالمي للشعراء

دعت الاكاديمية العالمية للفنون والثقافة الشاعر المصرى أحمد الشهاوى الى القاء قصائد من أشعاره والمشاركة فى فعاليات الدورة العشرين للمؤتمر العالمى للشعراء الذى تنظمه فى مدينة تيسالونيك اليونانية بدءا من 15 أغسطس الجاري. وقال الشهاوى فى تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) انه سيلقي خلال المؤتمر الذى يحضره شعراء من كافة دول العالم مختارات من ديوانه الجديد لسان النار الذى سيصدر قريبا عن الدار المصرية اللبنانية بمناسبة بلوغه ال40 ويتضمن 300 قصيدة تشكل تجربة جديدة بالنسبة لعالمه الشعرى. وللشهاوى ثمانية أعمال شعرية بدأها عام 1988 بديوان (ركعتان للعشق) وكان أخرها (قل هى) كما اصدر بينهما أعمالا اخرى مثل (أحوال العاشق) وكتاب (الموت والاحاديث) وهى عبارة عن ثلاثة أسفار ثم كتاب (العشق) . وتناول تجربة الشهاوى الشعرية التى تعد تجربة لها خصوصيتها فى عالم الشعر الصوفى نقاد بارزون مثل الناقد المصرى الذى يعيش فى بريطانيا ويعمل باحدى جامعاتها الدكتور صبرى حافظ والناقد والروائي ادوارد خراط. واوضح الشهاوى أنه سيشارك فى ورشة عمل ستقام على هامش المؤتمر تناقش موضوعات خاصة بعلاقة الشعر بتمجيد الذات الالهية والعشق الصوفى. واشار الى أنه سيقدم دراستين حول هذه الموضوعات بحكم كونه شاعرا منشغلا بالعشق والذات الالهية فى تجلياتها المتعددة. والشاعر الشهاوى حائز على جائزة اليونيسكو فى الاداب عام 1995 وجائزة كفافيس فى الشعر عام 1988 وشارك فى العديد من المؤتمرات العالمية للشعر فى كل من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا والمانيا والدنمارك وكندا واليونان وتركيا واسبانيا ومعظم البلدان العربية وترجمت أشعاره الى عدد من اللغات الاجنبية. ـ كونا

تعليقات

تعليقات