شرطة للروائح في جنوب فرنسا

قالت صحيفة (لوفيجارو) امس الاول ان جيشا قوامه 176 متطوعا يمثلون شرطة الروائح ينتشرون في شوارع مدينة مرسيليا الفرنسية المطلة على البحر المتوسط في حملة للقضاء على الروائح الكريهة. وقامت شركة تحليل الهواء (ايرماريه) بنشر هذا الجيش من الانوف الذين كلفوا بتقديم تقرير يومي عن الروائح التي يشمونها بداية من الروائح الطيبة والمثيرة حتى الكريهة. وعلى مدى الشهور الثلاثة الماضية حدد المتطوعون الكثير من روائح البيض الفاسد والبلاستيك المحترق على مشارف المدينة الى جانب الخليط الكريه لروائح النفايات وعادم السيارات ومياه الصرف والاسماك والتبغ والصابون والماريجوانا في وسط المدينة. وقال جريجوار اوج العالم بشركة تحليل الروائح اي.او. جي المشاركة ايضا في المشروع يتعين علينا تحديد عدد الذين يتضايقون من تلك الروائح وفي اي الاماكن وما هو مصدر تلك الروائح الكريهة. وتحاول شركة (ايرماريه) استخدام الكمبيوتر من اجل وضع فهرس للروائح.

تعليقات

تعليقات