عقود

شعر: سيف السعدي شابَتْ دروب القلوب وشابَتْ أقدامي ليت العوارض على ما لَمّ بي شابَتْ على رصيف الزمن تتساقط أعوامي والريح تعصف بعمري والعزم ثابِتْ أمِد بالماي للظامي وانا الظامي روح الوفا عن جميل الفعل ما تابَتْ أربع عقودٍ مضت لي عايش أحلامي واسرار واشوار عَنّي غَابَتْ وثابَتْ سكّنت بعض البرايا دافي عْظامي ومن طاب بامثالهم دنياه ما طابَتْ وجوه وقت الرخا بالشّف قدّامي وان غاب نجم الرخا هي بالمِثِلْ غابَتْ بيضٍ إذا ما بدت لي بيضٍ أيّامي سودٍ إذا اسودَّت الاحداث وانسابَتْ ما لي عليهم ملام ولاهم أخصامي ولا أشْره عليهم ما دام أفعالهم خابَتْ عن إثمهم مِنْشِغِلْ بمصيبة آثامي والنفس في راسخ الايمان ما ارتابت وأنا احمد اللي وهبني نعمة اسلامي ما أظن في الناس إلا الخير.. لو عابت

تعليقات

تعليقات