بعد الطائرات، صندوق اسود يراقب نبضات القلب البشري

على نمط الصندوق الاسود من الطائرات والذي يسجل تفاصيل كل رحلة طيران واسرارها فيكون مرجعا اساسيا في حالة الطوارىء والحوادث بدأ اطباء بريطانيون مؤخرا في استخدام جهاز جديد يتم زراعته في جسم اي مريض يعاني من حالات اغماء مجهولة التفسير . ويكشف الجهاز الجديد عن السبب الحقيقى وراء نوبات الاغماء التى كانت عادة ما تشخص وبصورة خاطئة على أنها اصابة بمرض الصرع. ويقوم الصندوق الاسود الخاص ببني البشر بتسجيل اداء القلب وسرعة نبضاته عند حدوث تلك النوبات أوالازمات وبذلك يمكن انقاذ الاف المرضى من التشخيص الخاطىء باعتبارهم مرضى بالصرع وتوصف لهم بالتالى أدوية غير مناسبة يمكن أن تشكل خطورة على حياتهم فى كثير من الاحيان. ومن الممكن بسهولة علاج الاغماء (الذى يتم خلاله توقف تدفق الدم بصورة مفاجئة الى المخ مع توقف نبضات القلب لثوان ) وذلك عن طريق منظم لضربات القلب أوبالعقاقير الطبية. ويمكن أن تحدث نوبات الاغماء على نحو غير منتظم لدرجة أن عملية الفحص والمراقبة برسم القلب الكهربائى بين الحين والاخر تعتبر أسلوبا غير ناجح للكشف عما يكمن وراء هذه النوبات. ويتألف الابتكار الجديد من جهاز تسجيل رقمى داخل جسم المريض حيث يراقب سرعة ضربات القلب من خلال قطبين كهربيين. و يسجل الجهاز معلومات مهمة وقت حدوث الازمة ويزرع فى مساحة تبلغ ربع بوصة (البوصة 54 و2 سم) تحت الجلد أسفل عظمة الترقوة وتستغرق عملية زرعه خمس عشرة دقيقة وباستخدام مخدر موضعى. ويقوم المرضى بالتعامل مع الجهاز بأنفسهم بعد دقائق من اصابتهم بالنوبة باستخدام مغناطيس يوقف الشريط الذى يعمل بدائرة كهربائية مغلقة ومدته 42 دقيقة ويكون قد سجل ضربات القلب وسرعة نبضاته خلال فترة النوبة . ويمكن لطبيب القلب حينئذ باستخدام بيانات جهاز التسجيل أن يحدد بصورة لا تدع مجالا للشك ما اذا كانت هناك أية مشكلة بالقلب لدى المريض أم لا. وتم حتى الان زرع أجهزة من هذا النوع لثمانين شخصا بتكلفة بلغت 1300 جنيه استرلينى للجهاز الواحد حيث تم تشخيص الامراض بصورة دقيقة للغاية خلال ستة اشهر من تركيبه.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات