قصيدة مصارحه

شعر علي السبعان تعال اصارحْك وابيّن لك عْيوبك على يَدِكْ عِدْ من واحد إلى خمسه واحد وجودك مجرّد صوت يا دوبك محروم من شوفته.. محروم من لمسه اثنين نقّالة الهرجات لعبوا بك تسمَعْ حكيهم ولا تفوّت ولا همسه ثلاثه تغيب لينك توحَشْ دْروبك والصبح ما هو صباح ان ما اطلعت شمسه قِلْ أربعه واسمع ايش يقول محبوبك تبخل بنفسك على من بايعك نفسه خمسه عنادك أواصرارك على ذْنوبك كمِّل على ايدك ما دام اجلوّت الجلسه سِتّه قلوبك!! وانا مصمم على قْلوبك لو كان لك قلب واحد كان لى خُمسه سبعه تحسِّسْك حتى من طرف ثوبك يااللي يعاتِبْ نهاره عن ذنوب أمسه ثمانيه تفهم الأشياء باسلوبك والطفل في داخلك عيا يعي درسه تسعه تزيعل لو, ان العلم موصوبك تعدِّد أسباب غيظك والزعل نفسه عشره تبيني أوصِّف طولك, جنوبك والاّ قصيد العتب ودّك تقول انسه ولو لك أصابع بعد باكمِّل عْيوبك لكن من حَظّك ان أصابعك خمسه!

طباعة Email
تعليقات

تعليقات