المشي يقي كبار السن من مرض السكري

يقول باحثون امريكيون ان المشي يقلل احتمالات الاصابة بالسكري بين من لا يمارسون الرياضة. وقال فرانك هو من كلية الصحة العامة بجامعة (هارفارد) اظهرت ابحاثنا ان بالامكان خفض احتمالات الاصابة بالسكري من الفئة الثانية الذي يصيب البالغين بمقدار النصف تقريبا عن طريق المشي لمدة ساعة يوميا او القيام باى نشاط معتدل . وأضاف يمكن الوصول الى هذه النتيجة عن طريق مجموعة من الانشطة الموزعة على مدار اليوم مثل السير الى محطة الحافلات في الصباح وصعود وهبوط عدة طوابق على الدرج او القيام بالاعمال المنزلية. واكد هو معد الدراسة لا يتعين الذهاب الى صالة للالعاب الرياضية والقيام برياضات عنيفة لمدة ساعة كل يوم من اجل خفض احتمالات الاصابة بالسكري. وقال فريق الباحثين في هارفارد ان دراسات سابقة كانت قد اظهرت ان الرياضة بشكل عام تساعد على الحماية من السكري ولكن لم يشر من قبل الى نوعية الرياضات المطلوبة. وهناك نوعان من مرض السكري الاول يأتي بين سن العاشرة والسادسة عشرة عندما يدمر غالبا مرض فيروسي الخلايا المنتجة للانسولين في البنكرياس. والثاني يتطور تدريجيا خاصة لدى من تخطوا الاربعين والسمان. وفي هذه الحالة ينتج الجسم انسولين ولكنه لا يكون كافيا لتحويل الجلوكوز الى طاقة فيما يسفر عن ارتفاع مستويات الجلوكوز في الدم والبول ويقلل من قدرة الجسم على مقاومة العدوى ويقود الى سلسلة من المشكلات الصحية الاخرى. ويقول التقرير ان المشي مثل انواع اخرى من الرياضة يبدو انه يقلل من تطور السكري في سن متقدمة ويقلل الوزن فيما يمكن الجسم من الاستفادة بدرجة اكبر من الانسولين الذي ينتجه.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات