مأساة في منزل استاذ جامعي بالقاهرة

شهدت منطقة المهندسين مأساة في منزل استاذ جامعي وزوجته الاستاذة الجامعية بعدما غادرا شقتهما لزيارة والدة الاستاذ المريضة, حيث اختلف نجلاهما الاول طالب بكلية الهندسة والثاني في الثانوية العامة على استخدام التليفون, فاسرع طالب الثانوي واخذ مسدس والده واطلق الرصاص على شقيقه طالب الهندسة ويدعى خالد اسامة محمد الطيب, فأصابه برصاصة في بطنه, وما ان شاهد الدماء تنزف من شقيقه حتى اطلق الرصاص على نفسه ومات في الحال, وتم نقل طالب الهندسة الى المستشفى في حالة سيئة وصرحت النيابة بدفن جثة طالب الثانوي ويدعى علي 15 سنة واصيب الوالد الدكتور اسامة الطيب الاستاذ بكلية الصيدلة وزوجته بانهيار عصبي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات