افتتاح مركز لبيع الماريجوانا في كندا

افتتح في مونتريال مركز لتوزيع الماريجوانا على المرضى المزمنين اطلق عليه اسم (نادي الرحمة) على الرغم من منع بيع الماريجوانا رسميا في كندا.وقالت المسؤولة عن المركز لويز كارولاين برجورون للصحافيين ان القنب الهندي لن يباع الا لاغراض طبية ضمن اطار يخضع لمراقبة شديدة, وعلى المستهلكين ان يقدموا توصية من الطبيب . واعترفت شرطة مونتريال ان ثمة (وسائل اخرى غير الوسائل التقليدية) , لمعالجة المدمنين. وبعد ان ذكرت بانها ملزمة بتطبيق القانون اعربت عن املها في ان تجد بالتعاون مع السلطات (سبلا للحل) . يشار الى ان مركزا مشابها موجود منذ سنتين في كولومبيا البريطانية حيث تظهر الشرطة بعض التسامح. ويأمل نادي مونتريال في الاستفادة من مثل هذه المعاملة, واكدت برجورون (ان الماريجوانا مادة اقل سمية من النيكوتين او الكحول) . واعلن عضو مجلس العموم الكندي برنارد بيغراس تأييده لهذه المبادرة, واشار الى ان تنشق الماريجوانا قد يعالج بعض المرضى المصابين بامراض كالسرطان والتصلب في الانسجة والصرع او الايدز. وفي يونيو الماضي اطلق وزير الصحة الكندي برنامج ابحاث حول استخدام الماريجوانا لاغراض العلاج لمرضى في المرحلة النهائية للمرض, وقد منح مريضان متهمان باستخدام المخدرات اذنا خاصا من الوزير لتعاطي الماريجوانا بصورة شرعية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات