للمرة الثالثة.. غابرييل ماركيز ادخل المستشفى، بسبب سرطان في الغدد اللمفاوية

ذكرت صحيفة (لوس انجلوس تايمز) ان الكاتب الكولمبي غابرييل غارسيا ماركيز حائز جائزة نوبل للآداب في1982نقل الى المستشفى في لوس انجلوس في الاسبوع الماضي بسبب سرطان في الغدد اللمفاوية.وقالت الصحيفة الامريكية التي لم توضح اسم المستشفى ان مؤلف (مائة عام من العزلة) البالغ من العمر72عاما توجه الى كاليفورنيا للحصول على تشخيص طبي ثالث, مثلما طلب منه اطباؤه لدى ادخاله الى المستشفى في بوغوتا في يونيو الماضي . واضافت الصحيفة من دون ان توضح مصادرها ان المريض يستجيب للعلاج الذي يتبعه لعلاج (سرطان في الغدد اللمفاوية لا يزال في مراحله الاولى) . واوضحت ان ماركيز الذي ترافقه زوجته مرسيديس بارشا سيعود الى لوس انجلوس لاجراء فحوص اخرى خلال بضعة اشهر. ويعيش الكاتب الكولومبي عادة متنقلا بين منازله في قرطاجنة (كولومبيا) ومكسيكو وهافانا. وهو يتعامل حاليا مع الاسبوعية الكولومبية (كامبيو) التي يرأس هيئة تحريرها, ويكتب مذكراته ويساعد الرئيس الكولومبي اندريس باستانا في جهوده لاحلال السلام في بلده.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات